الرابطة المحمدية للعلماء

زيارة جلالة الملك لأنتاناناريفو مصدر فخر للملغاشيين كافة

أكدت وزيرة الشؤون الخارجية الملغاشية السيدة بياتريس عطا الله، أن الزيارة التي بدأها صاحب الجلالة الملك محمد السادس لأنتاناناريفو، مساء السبت الأخير، تشكل “مصدر فخر للملغاشيين كافة”.

وأبرزت الوزيرة في تصريحات للصحافة سعادة سكان مدغشقر قاطبة بالزيارة الملكية، التي طالما ظل الجميع ينتظرها ويتطلع إليها.

وشددت، في هذا السياق، على أهمية الروابط التاريخية التي تجمع المملكة ومدغشقر، مشيرة إلى أن الملغاشييين استقبلوا بحفاوة كبيرة المغفور له الملك محمد الخامس خلال فترة نفيه من طرف الاستعمار الفرنسي سنة 1954.

وكان صاحب الجلالة الملك محمد السادس، قد حل مساء أول امس السبت بأتاناناريفور، في زيارة رسمية لجمهورية مدغشقر، المحطة الثانية ضمن جولة استهلها جلالته بأثيوبيا، وتشمل عددا من الدول الإفريقية الشقيقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق