مركز الدراسات القرآنيةمفاهيم

مفهوم الإنسان في القرآن الكريم

ك ح «« «« «« «« «« «« «« «« «« ««

حاول المؤلف من خلال كتابه إبراز أهمية مصطلح الإنسان وخطورته في الحقل المعرفي, كما دعا إلى قراءة الإنسان من خلال الاستعمال القرآني للفظة “الإنسان” ومشتقاتها المذكورة في القرآن الكريم, دون التأثر بما قيل عن الإنسان في مختلف الدراسات البعيدة عن روح القرآن الكريم.

وقد توزعت مضامين الكتاب في بابين قسم كل منهما للى عدة فصول:

الأول فالباب شمل ثلاثة فصول: فصل التعريف بالإنسان مركزا على الدلالة اللغوية للإنسان ومفهومه في القرآن والحديث , وفصل الخصائص والصفات والعلاقات. وفي الفصل الثالث تم التركيز على ضمائم الإنسان ومشتقاته.

في حين عالج الباب الثاني قضايا النسان في القرآن والحديث وقد شمل مانية فصول:

الفصل الأول: عالج مبدأ الإنسان وأصله.

الفصل الثاني: تكريم الإنسان واستخلافه.

الفصل الثالث: إعداده للخلافة.

الفصل الرابع: ابتلاء الإنسان.

الفصل الخامس: حالات الإنسان خلال الابتلاء.

الفصل السادس: الابتلاء والقدر.

الفصل السابع: وصية الإنسان بوالديه ابتلاء.

الفصل الثامن: موت الإنسان وبعثه وحسابه.

وانتهى البحث إلى خاتمة عرض فيها المؤلف حصيلة بحثه.

عداد:  رضوان غزالي
مركز الدراسات القرآنية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق