مركز أبي الحسن الأشعري للدراسات والبحوت العقديةغير مصنف

الفرق الكلامية الإسلامية – مدخل.. ودراسة

 

الفرق الكلامية الإسلامية- مدخل.. ودراسة
المؤلف: علي عبد الفتاح المغربي
بيانات النشر:
سلسلة دراسات كلامية (1)، الناشر: مكتبة وهيبة، ط 2 (1415هـ-1995م).
نبذة عن الكتاب:
اقتصر فيه المؤلف على الأفكار الرئيسة في الموضوع دون الدخول في التفاصيل مع محاولة بيان الأساس الذي تقوم عليه آراء كل فرقة، وذلك بالاعتماد على مصادر وأمهات الكتب المدونة في كل فرقة دون التأثر بما يكتبه خصوم كل فرقة عن بعضها البعض، وقد قسم المؤلف كتابه إلى قسمين؛ فجعل القسم الأول مدخلا لعلم الكلام: تعريفه، وموضوعه، ومناهج البحث فيه، ونشأته، والمواقف منه، وما مدى فائدته في العصر الحالي، وصلته بالعلوم الأخرى من فلسفة وتصوف وأصول فقه، ثم تناول في القسم الثاني من الكتاب خمس فرق مع اهتمامه بمجموعة من الفِرق المتفرعة عنها، وهي: 
الشيعة والخوارج (مع استحضار خصوصيتهما السياسية التي كان لها تأثير كبير في فهمهما للمضامين العقدية)، والمعتزلة والأشاعرة والماتريدية، وعرض مبادئ وآراء ومقولات كل فرقة منها.
رابط التحميل:

الكتاب: الفرق الكلامية الإسلامية- مدخل.. ودراسة

المؤلف: علي عبد الفتاح المغربي

بيانات النشر:

سلسلة دراسات كلامية (1)، الناشر: مكتبة وهيبة، ط 2 (1415هـ-1995م).

نبذة عن الكتاب:

اقتصر فيه المؤلف على الأفكار الرئيسة في الموضوع دون الدخول في التفاصيل مع محاولة بيان الأساس الذي تقوم عليه آراء كل فرقة، وذلك بالاعتماد على مصادر وأمهات الكتب المدونة في كل فرقة دون التأثر بما يكتبه خصوم كل فرقة عن بعضها البعض، وقد قسم المؤلف كتابه إلى قسمين؛ فجعل القسم الأول مدخلا لعلم الكلام: تعريفه، وموضوعه، ومناهج البحث فيه، ونشأته، والمواقف منه، وما مدى فائدته في العصر الحالي، وصلته بالعلوم الأخرى من فلسفة وتصوف وأصول فقه، ثم تناول في القسم الثاني من الكتاب خمس فرق مع اهتمامه بمجموعة من الفِرق المتفرعة عنها، وهي: 

الشيعة والخوارج (مع استحضار خصوصيتهما السياسية التي كان لها تأثير كبير في فهمهما للمضامين العقدية)، والمعتزلة والأشاعرة والماتريدية، وعرض مبادئ وآراء ومقولات كل فرقة منها.

 

رابط التحميل:

                                                           إعداد الباحثة: غزلان بن التوزر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق