مركز ابن القطان للدراسات والأبحاث في الحديث الشريف والسيرة العطرةغير مصنف

الرحلات المغربية إلى البلاد الحجازية


 


بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على نبينا محمد وآله وصحبه

 

الرحلات المغربية إلى البلاد الحجازية

القسم الأول

 [إعداد: الباحث يوسف أزهار]

جعل الله جل وعز الإسلام خاتم الرسالات السماوية، وبعث نبينا محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى الناس كافة، فنصح الأمة وبيّن لها شعائرها وأحكامها بها يضمن للفرد ويكفل للجماعة سعادة الدنيا والآخرة، وهذه الرسالة التي جاء بها هذا النبي الأمين صلوات ربي وسلامه عليه، تنبني على أركان خمسة ليس فيها تكليف ولا مشقة، ولعل الركن الذي يهمنا في هذا المقام فريضة الحج لمن استطاع إليه سبيلا. ومكان إقامة هذه العبادة هي مكة المكرمة، مكان ولادة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم وبؤرة ظهور الإسلام، وفيها بدأ نزول الوحي، ولهذا فقد شرفها الله عز وجل وجعلها من البقاع المقدسة.

كانت وما زالت هذه البقعة المقدسة، تهوي إليها قلوب المسلمين ويأتون إليها من كل فج عميق ليشهدوا منافع لهم، وذلك من مشارق الأرض ومغاربها، قال تعالى: ﴿ربنا إني أسكنت من ذريتي بواد غير ذي زرع عند بيتك المحرم ربنا ليقيموا الصلاة فاجعل أفئدة من الناس تهوي إليهم وارزقهم من الثمرات لعلهم يشكرون﴾[1]، أخرج عبد الرحمن بن محمد ابن أبي حاتم الرازي المتوفى عام (327هـ) في تفسيره عن السدي[2] عند قوله تعالى: ﴿فاجعل أفئدة من الناس تهوي إليهم﴾ يقول: “خذ بقلوب الناس إليهم فإنه حيث يهوي القلب يذهب الجسد، فلذلك ليس من مؤمن إلا وقلبه معلق بحب الكعبة”[3]. وقال سبحانه: ﴿وأذن في الناس بالحج يأتوك رجالا وعلى كل ضامر يأتين من كل فج عميق ليشهدوا منافع لهم﴾[4]. قال محمد بن أبي إسحاق إبراهيم بن يعقوب الكلاباذي البخاري المتوفى عام (384 هـ): “فدعاهم فأجابوه فهم يأتونه في كل وقت وحين متوجهين نحوه قاصدين إليه يقولون:  لبيك اللهم لبيك”[5]. والمغاربة – أعني أهل المغرب الإسلامي – كانوا ممن لبوا هذا النداء، فشدّوا الرحال إلى بيت الله الحرام، ولم يكتفوا بهذا؛ بل ألفوا في ذلك التواليف الممتعة التي اشتهروا بها، وعندما نطلع على خزائن المكتبات المغربية نجد كتبا خاصة سميت بكتب الرِحْلات[6]، منها ما هو مخطوط بالخزائن العامة والخاصة، ومنها ما هو مطبوع، وإن كان الغالب منها مخطوطا. وأورد في هذا المقال بعض الكتب المؤلفة في هذا الباب ذكرا لا حصرا، لكون أهل المغرب كانوا معروفين بكثرة التواليف، إذ لم تمسك أناملهم ولم يجف لهم أقلام عن الكتابة، وهذه الكتب أوردها مرتبة على حسب وفيات مؤلفيها:

1) ترتيب الرحلة للترغيب في الملة لمحمد بن عبد الله بن محمد ابن العربي المعافري الإشبيلي، المتوفى عام (543هـ)[7].

2) تذكرة بالأخبار من اتفاقات الأسفار لمحمد بن أحمد بن جبير الكناني الأندلسي، المتوفى عام (614هـ) [8].

3) النفحة المسكية في الرحلة المكية لعلي بن موسى بن سعيد المغربي العنسي المدلجي، المتوفى عام (685هـ) [9].

4) عدة المستنجز وعقله المستوفز له أيضا [10].

5) الرحلة المغربية أو رحلة العبدري لمحمد بن محمد بن محمد العبدري الحيحي، المتوفى نحو (700هـ)[11].

 6) ملء العيبة فيما جمع بطول الغيبة في الرحلة إلى مكة والطيبة لمحمد بن عمر بن رشيد الفهري السبتي المتوفى سنة (721هـ)[12].

7) مستفاد الرحلة والاغتراب  للقاسم بن يوسف بن محمد التجيبي السبتي النجار، المتوفى سنة (730هـ)[13].

8)  رحلة حجازية لمحمد بن أحمد بن محمد بن جزي الكلبي الغرناطي، المتوفى سنة (741 هـ)[14].

9)  تاج المفرق في تحلية علماء المشرق لخالد بن عيسى بن أحمد البلوي، المتوفى بع عام (767 هـ)[15].

10) تحفة النظار في غرائب الأمصار وعجائب الأسفار لمحمد بن عبد الله بن محمد ابن بطوطة اللواتي الطنجي، المتوفى سنة (779 هـ)[16].

11) رحلة حجازية محمد بن سليمان بن داود الجزولي، المتوفى عام (863)[17].

12) تمهيد الطالب ومنتهى الراغب إلى إعلاء المنازل والمناقب لعلي بن محمد بن محمد القلصادي البسطي الأندلسي، المتوفى عام (891)[18].

13) رحلة حجازية لأحمد بن أحمد بن محمد زروق البرنسي، المتوفى عام (899)[19].

14) نظم مراحل الحجاز مع شرحه لمحمد بن أحمد بن محمد بن غازي العثماني  المكناسي، المتوفى عام (919هـ) [20].

15) رحلة حجازية لسعيد بن مسعود بوجمعة الماغوسي، المتوفى حوالي (1017هـ) [21].

16) عذراء الوسائل وهودج الرسائل في مرج الأرج ونفحة الفرج الى سادة مصر وقادة العصر، وسمي أيضا: إصليت الخريت في قطع بلعوم العفريت لأحمد بن عبد الله بن محمد بن أبي محلى السلجماسي، المتوفى عام (1022هـ) [22].

17) رحلة حجازية لمحمد بن أبي القاسم بن أبي العافية ابن القاضي، المتوفى عام (1040هـ) [23].

18) أنس أو أنيس الساري والشارب من أقطار المغارب إلى منتهى الآمال والمآرب وسيد الأعاجم والأعارب صلى الله عليه وسلم لمحمد بن أحمد القيسي السراج الملقب بابن مليح، المتوفى بعد عام (1042هـ)[24].

19) الرحلة المقدسة لمحمد المرابط بن محمد بن أبي بكر الدلائي الصنهاجي المتوفى عام (1089هـ)[25].

20) ماء الموائد لأبي سالم عبد الله بن محمد العياشي المتوفى عام (1090هـ)[26].

21) تعداد المنازل في المغرب والحجاز  له أيضا[27].

22) رحلة حجازية لمحمد بن عبد الله الشهير بمولاي الشريف الولاتي المتوفى عام (1101هـ)[28].

23) رحلة حجازية للحسن بن مسعود بن محمد اليوسي المتوفى عام (1102هـ)[29].

24) المعارج المرقية في الرحلة المشرقية لمحمد بن علي بن محمد الرافعي التطواني كان حيا عام (1125هـ)[30].

25) هداية الملك العلام إلى بيت الله الحرام والوقوف بالمشاعر العظام وزيارة  النبي عليه الصلاة والسلام لأحمد بن محمد  بن داود الجزولي الهشتوكي التملي المتوفى عام (1127هـ)[31].

26) رحلة حجازية له أيضا[32].

27) رحلة حجازية ثالثة له أيضا[33].

28) الرحلة الناصرية لأحمد بن محمد بن ناصر الدرعي التمكَروتي، المتوفى عام (1128هـ)[34].

29) نسمة الآس من حجة سيدنا أبي العباس لأحمد بن عبد القادر بن علي القادري الحسني الفاسي، المتوفى عام (1133هـ)[35].

30) رحلة حجازية لأبي مدين عبد الله بن أحمد الصغير الروداني الدرعي، المتوفى عام (1137هـ) [36].

31) رحلة حجازية لأبي العباس أحمد بن أبي عسرية، المتوفى عام (1137هـ) [37].

32) رحلة القاصدين ورغبة الزائرين لعبد الرحمن بن أبي القاسم المزمزي الشاوي المتوفى بعد عام (1142)[38].

33) رحلة حجازية لأبي محمد الشرقي بن محمد الإسحاقي. توفي بعد سنة (1150هـ)[39].

34) رحلة لأبي العباس أحمد بن محمد السوسي العباسي المتوفى عام (1149هـ) [40].

35) رحلة حجازية لأحمد بن عبد الله السوسي الأيبوركي، المتوفى عام (1136هـ)[41].

36) رحلة حجازية لمحمد بن عبد الوهاب الوزير الغساني الأندلسي الفاسي، المتوفى عام (1119هـ)[42].

37) الرحلة العينية الحجازية لإبراهيم بن محمد بن إبراهيم العيني الإجراري، المتوفى عام (1119هـ)[43].

38) رحلتان حجازيتان لأحمد بن محمد أحُوزي الهشتوكي، المتوفى عام (1126هـ) [44].

39) رحلة حجازية لعبد الواحد بن الحسن الصنهاجي،  المتوفى عام (1135هـ) [45].

40) رحلة حجازية للحسين بن إبراهيم الجراري، المتوفى عام (1353هـ)[46].

41) رحلة حجازية للحاج علي بن أحمد الإيسيكي كان حيا عام (1336هـ)[47].

42) همزية لأبي عبد الله محمد بن محمد بن منصور العامري التلمساني التازي، المتوفى بعد العام (1162)[48].

43) بلوغ المرام بالرحلة إلى بيت الله الحرام لعبد المجيد بن علي المنالي الزبادي الحسني الإدريسي الفاسي المتوفى عام (1163هـ)[49].

44) رحلة حجازية لأبي عبد الله محمد بن عبد السلام بناني، المتوفى عام (1163هـ) [50].

45) رحلة حجازية صغيرة له أيضا[51].

46) رحلات حجازية لمحمد بن الطيب بن محمد الشرقي الصميلي الفاسي، المتوفى عام (1170هـ)[52].

47) رحلة حجازية لأحمد بن عبد العزيز بن رشيد الهلالي السجلماسي، المتوفى عام (1175هـ) [53].

48) رحلات حجازية لمحمد الطاهر بن علي بن عبد السلام السلاوي ، المتوفى عام (1179هـ) [54].

49) رحلة حجازية لأبي العباس أحمد بن عبد الله بلقاسم السوسي الكرسيفي، المتوفى عام (1180هـ)[55].

50) رحلة حجازية لمحمد بن أحمد بن عبد الله الحضيكي، المتوفى عام (1189هـ)[56].

51) رحلة حجازية أو فهرسة محمد التاودي بن محمد الطالب ابن سودة المتوفى عام (1209هـ)[57].

يتبع إن شاء الله


**************************

[1] سورة إبراهيم (الآية: 35-37).

[2] هو إسماعيل بن عبد الرحمن السدي حجازي الأصل سكن الكوفة ومات بها سنة (127هـ) من التابعين، وثقه أحمد وغيره وضعفه ابن معين قال أبو حاتم لا يحتج به ورمي بالتشيع. المغني في الضعفاء للذهبي (1/276).

[3] تفسير ابن أبى حاتم الرازي (9/41)

[4] سورة الحج (الآية: 28-27).

[5] بحر الفوائد أو معاني الأخبار لأبي بكر محمد بن أبي إسحاق الكلاباذي (1/185)

[6] تعد رحلة ابن فضلان أولى الرحلات المدوّنة، فهي التي قام بها عام 309 هـ إلى بلاد البلغار بتكليفٍ من الخليفة العباسي المقتدر بالله المتوفى عام (320هـ)، بغية تعليم سكّان تلك البلاد مبادئ الدين الإسلامي، وقد دوّن ابن فضلان وصفا لمشاهداته في تلك الرحلة، وكانت بذلك أول رحلة. وقد صدرت عن مجمع اللغة العربية بدمشق، تحقيق سامي الدهّان المتوفى عام (1391هـ) بعنوان: “رسالة ابن فضلان”. ومنذ ذلك الحين بدأت الرحلات تأخذ شكلها المستقل، إلى أن أصبحت فنّاً قائما بذاته، له قواعده وأسسه. مقدمة تحقيق “ملء العيبة”.

[7] هذا الكتاب ضاع من جملة ما ضاع من كتب القاضي ابن العربي المعافري، إلا أنه أثبت رحمه الله خلاصته في مقدمة كتابه “قانون التأويل”، الذي حققه المصطفى صغيري ضمن رسالته الجامعية لنيل شهادة الدراسات العليا بدار الحديث الحسنية عام 1977م، تحت إشراف: الدكتور ممدوح حقي، كما ألحقه سعيد أعراب ضمن دراسته: “مع القاضي أبي بكر ابن العربي”، طبعت بدار الغرب الإسلامي، الطبعة الأولى 1407هـ/1978م.

[8] طبعت عدة طبعات منها: طبعتان أوربيتان وذلك عامي: 1852م، 1907م، ثم بمطبعة السعادة عام 1908م، ثم بمطبعة القاهرة 1955م بعناية حسين نصار.

[9] نفح الطيب للتلمساني (2/368)

[10] نفح الطيب للتلمساني (2/368)

[11] نشرتها جامعة محمد الخامس سنة 1968م، بتحقيق الأستاذ محمد الفاسي، كما طبعت بدمشق بتحقيق علي إبراهيم كردي.

[12] طبعت بعض أجزاءها بالدار التونسية بتونس سنة 1402هـ/1982م، تحقيق محمد الحبيب ابن الخوجة. وبدار الغرب الإسلامي ببيروت، الطبعة الأولى سنة 1408هـ/1988م.

[13] صدرت في طبعتها الأولى عن الدار العربية للكتاب في تونس في عام 1975م، تحقيق: عبد الحفيظ منصور.

[14] وهي عبارة عن فهرس كبير اشتمل واشتهر على جملة كبيرة من أهل المشرق والمغرب. الإحاطة (2/256)

[15] نشرت بتحقيق: الحسن السائح، بالمحمّدية، المغرب.

[16] طبعت عدة طبعات منها: المطبعة الخيرية بمصر سنة 1323هـ، والمطبعة الأزهرية مصر سنة 1346هـ /1928م، و أكاديمية المملكة المغربية – الرباط – 1997، تحقيق: الدكتور عبد الهادي التازي.

[17] دليل مؤرخ المغرب (2/341)

[18] نشرته الشركة التونسية بتحقيق: محمد أبو الأجفان.

[19] دليل مؤرخ المغرب (2/341)

[20] طبقات الحضيكي (ص 249)

[21]) درة الحجال (342)

[22] صدرت عن منشورات عكاظ عام1991 م،  دراسة وتحقيق عبد المجيد القدوري‎، توجد منها ثلاث  نسخ بالخزانة الملكية تحت رقم: 100-4009-4442. كشاف الكتب المخطوطة بالخزانة الحسنية (ص 39).

[23] طبقات الحضيجي (2/49)

[24] طبعت بمطبعة محمد الخامس الثقافية والجامعية بفاس سنة 1390هـ/1970م، تحقيق محمد الفاسي.

[25] توجد منها نسخة بالخزانة العامة بالرباط تحت رقم : 3644 د.

[26] صدرت عن دار الكتب العلمية 2010م،  تحقيق: أحمد فريد المزيدي.

[27] توجد نسخة منها بالخزانة العامة  بالرباط تحت رقم: 43 ك/7 المخطوطات العربية المحفوظة في الخزانة العامة بالرباط (6/346). ونسخة أخرى بمؤسسة علال الفاسي تحت رقم: ع182. الفهرس الموجز لمخطوطات مؤسسة علال الفاسي (1/269)

[28] دليل مؤرخ المغرب (2/343-344)

[29] جمعها له ولده أبو عبد الله محمد، توجد منها نسخة بالخزانة الملكية بالرباط تحت رقم: 2343. فهارس الخزانة الحسنية قسم التاريخ والرحلات والإجازات (1/569).

[30] دليل مؤرخ المغرب  (2/365-366)

[31] توجد منها نسخة بالخزانة العامة بالرباط تحت رقم: 190 ق فهرس المخطوطات العربية المحفوظة في الخزانة العامة بالرباط (7/345)

[32] توجد منها نسخة بالخزانة العامة بالرباط تحت رقم: 147 ق فهرس المخطوطات العربية المحفوظة في الخزانة العامة بالرباط (7/344)

[33] الأعلام (1/240)

[34] طبعت بالمطبعة الحجرية بفاس سنة (1320هـ) في جزأين. معجم المطبوعات المغربية (ص 344)

[35] سلوة الأنفاس (2/353)

[36] المعسول للمختار السوسي (16/377)

[37] دليل مؤرخ المغرب (2/345)

[38] توجد منها نسخة بالخزانة الملكية بالرباط تحت رقم: 5656 فهارس الخزانة الحسنية قسم التاريخ والرحلات والإجازات (1/559)

[39] توجد منها نسخة واحدة بالخزانة الملكية بالرباط تحت رقم: 11867. فهارس الخزانة الحسنية قسم التاريخ والرحلات والإجازات (1/530-531)، ونسخة واحدة بخزانة القرويين تحت رقم: 1259. وقد غلَّط الأستاذ محمد العابد الفاسي في فهرس مخطوطات خزانة القرويين (3/320)، اللذين زعموا أن اسم مؤلف هذه الرحلة هو:  عبد القادر المدعو الجيلاني، وقد زعم ذلك كل من الكتاني في التراتيب الإدراية (1/27)، وابن إبراهيم المراكشي في الإعلام (11/2)، وابن سودة في دليل مؤرخ المغرب (2/347- 348).

[40] سوس العالمة لمحمد المختار السوسي (ص 188-189)

[41] سوس العالمة لمحمد المختار السوسي (ص 189)

[42] دليل مؤرخ المغرب (2/342)

[43] سوس العالمة لمحمد المختار السوسي (ص 189)

[44] سوس العالمة لمحمد المختار السوسي (ص 227)

[45] سوس العالمة لمحمد المختار السوسي (ص 227)

[46] سوس العالمة لمحمد المختار السوسي (ص 204)

[47] سوس العالمة لمحمد المختار السوسي (ص 207)

[48] توجد منها نسخة بالخزانة الصبيحية بسلا تحت رقم: 243 فهرس الخزانة العلمية الصبيحية  بسلا (1/420)

[49] رسالة ماجستير نوقشت في: 06/03/1996، بجامعة محمد الخامس، تحقيق: رشيد اليونسي، إشراف الدكتور: علال الغازي، كما صدرت عن الدار الثقافية الطبعة الأولى عام 2006م، تحقيق: محمد زينهم.

[50] دليل مؤرخ المغرب (2/348)

[51] دليل مؤرخ المغرب (2/348)

[52] دليل مؤرخ المغرب (2/348)

[53] دليل مؤرخ المغرب (2/348)

[54] دليل مؤرخ المغرب (2/348)

[55] دليل مؤرخ المغرب (2/348)

[56] صدرت ضمن مطبوعات مركز الدراسات والأبحاث وإحياء التراث التابع للرابطة المحمدية للعلماء بالرباط المغرب، عن دار ابن حزم الطبعة الأولى عام 1432هـ/2011م، تحقيق عبد العالي المدبر.

[57] توجد منها أربع نسخ بالخزانة الصبيحية بسلا تحت رقم: 103/1 – 202 /3 – 474- 206/11. فهرس الخزانة العلمية الصبيحية  بسلا لمحمد حجي (1/428-429)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق