الرابطة المحمدية للعلماءأخبار متنوعة

تصنيف موقع جبل إيغود ضمن التراث الوطني

صنف المعهد الوطني لعلوم الآثار والتراث أخيرا موقع جبل إيغود بإقليم اليوسفية “مهد البشرية” منذ اكتشاف بقايا عظام عائدة للإنسان العاقل فيه تعود إلى 300 ألف سنة وتعتبر الأقدم في العالم، تراثا وطنيا.

وقال الأستاذ في المعهد الوطني لعلوم الآثار والتراث والمشارك في الأبحاث في الموقع عبدالواحد بن نصر إن “تصنيف موقع بهذا الحجم مهم جدا لحفظه”، مضيفا أنه إجراء ايجابي للباحثين، موضحا أن التنصيف سيؤدي إلى إقامة منطقة عازلة حول الموقع الذي أجري فيه فريق من الآثار بقيادته وقيادة عالم الأنتروبولوجيا الفرنسي جان-جاك أوبلان أبحاثا فيه.

ويمتد الموقع على ثلاثة هكتارات تقريبا في منطقة صافي الجبلية التابعة لتراب عمالة وإقليم اليوسفية والتي تضم مناجم الباريت وهو حجر يستخدم في صناعات النفط.

واشتهر جبل إيغود عالميا في يونيو الماضي عندما نشر بن نصر وأوبلان أعمالا حول تأريخ عظام بشرية تعود إلى 300 ألف سنة آي “أقدم إنسان عاقل يعثر عليه في إفريقيا والعالم”، وهي أقدم بأكثر من مائة ألف سنة من بقايا عظام بشرية اكتشفت  سابقا في إثيوبيا.

وكانت وزارة الثقافة أكدت بعد الإعلان عن الاكتشاف أنها ستسهر على حماية الموقع وتسهيل تنظيم زيارات ميدانية لفائدة الخبراء والإعلاميين المغاربة والأجانب لتسليط الضوء على هذا الحدث العلمي العالمي الجديد وأن عمليات التنقيب والبحث ستتواصل في أفق العثور على بقايا أخرى للوصول إلى مجموعة متحفية متكاملة.

أحمد زياد+وكالات       

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق