الرابطة المحمدية للعلماء

وزارة التربية الوطنية تعتزم إطلاق الباكالوريا المهنية

أعلن رشيد بن المختار، وزير التربية الوطني والتكوين المهني، أن الوزارة ستطلق في الموسم الدراسي القادم مسار الباكالوريا المهنية، وذلك بعد إطلاق مسار التكوين المهني الإعدادي خلال السنة الماضية.

 وأوضح السيد بن المختار، في كلمة ألقاها بمناسبة حفل توزيع شواهد التصديق على مكتسبات التجربة المهنية في قطاع صناعة تحويل اللحوم، أن هذه الباكالوريا ستشمل قطاع صناعة السيارات، وقطاع الطائرات والقطاع الفلاحي، مذكرا، في هذا الصدد، بأهمية القرار الملكي القاضي بإدماج قطاعي التعليم والتكوين المهني.

واعتبر أن نموذج الشراكة القائمة، في هذا المضمار، بين الوزارة و”شركة كتبية هولدينغ”، تدخل في إطار السياسة التشاركية التي تنهجها الوزارة خاصة في ما يرتبط بعلاقتها بالمقاولات، مشيرا إلى أن التكوين المهني يعد آلية أساسية للرفع من قيمة الموارد البشرية.

وأشرف الوزير، رفقة السيد علي سالم الشكاف عامل عمالة المحمدية، بنفس المناسبة، على تسليم الشواهد للناجحين في العملية الأولى للتصديق على مكتسبات التجربة المهنية في قطاع صناعة تحويل اللحوم، التي تندرج في إطار تفعيل الإجراءات المتخذة من طرف وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، لمواكبة التكوين أثناء العمل لفائدة الأجراء الذين لم يسبق لهم الاستفادة من تكوين أولي مطابق لإحدى مؤسسات التكوين المهني. وهمت هذه العملية ست مهن بقطاع تحويل اللحوم الحمراء.

وأفاد بلاغ للوزارة تم توزيعه بالمناسبة بأن هذه العملية شارك فيها 137 أجيرا مرشحا ينتمون لأربع مقاولات حيث أسفرت أشغال لجنة التحكيم المكونة من 16 مهنيا بهذا القطاع عن قبول 82 شخصا.

ونظرا لأهمية هذه الآلية في تعزيز إمكانية الترقي المهني للمأجورين وإنعاش وانفتاح الأنظمة التكوين على الوسط المهني، فقد وضعت الوزارة برنامج عمل لتعزيز هذا النظام بالنسبة قطاع البناء والأشغال العمومية وقطاع السياحة والفندقة وقطاع صناعة السيارات وقطاع الصناعة التقليدية.

وأشار البلاغ إلى أن الوزارة شرعت في هيكلة هذا النظام وذلك عبر إنجاز إطار منهجي للتصديق على مكتسبات التجربة المهنية وإعداد مخطط تكوين خاص بالمتدخلين في عملية التصديق على مكتسبات التجربة المهنية بهدف تفعيله عبر تكوين نخبة من الأطر المؤهلة والمعتمدة في مختلف مراحل التصديق على مكتسبات التجربة المهنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق