الرابطة المحمدية للعلماء

وثائقي عن الصحراء المغربية بعنوان “حدود وحدود”

عادت المخرجة المغربية المخضرمة فريدة بليزيد إلى المشهد السينمائي الوطني من خلال فيلم وثائقي بعنوان”حدود وحدود” تم عرضه أخيرا في إطار مسابقة الأفلام الطويلة للمهرجان الوطني للفيلم بطنجة.

وينقل الفيلم، وفقا لما جاء في وكالة المغرب العربي للأنباء، المشاهد إلى أعماق الصحراء المغربية ومعالمها وطقوس ساكنتها وجمالية جغرافيتها وزخم تراثها الثقافي والفني.

وينبني الفيلم على متابعة مسار مايتي٬ مخرجة إسبانية (تقوم بدور رومينا سانشيز) تقوم بتحقيقات حول الصحراء المغربية مرفوقة بالمغربي دحمان (محمد مروازي).

ويفتح الفيلم من خلال ترتيب لقاءات للمخرجة الإسبانية التي تتبنى٬ على غرار الكثير من أبناء جلدتها٬ طروحات مغلوطة عن حقيقة مشكل الصحراء آفاقا جديدة في منظور هذه الإسبانية لواقع منطقة تمارس سحرها الأسطوري الذي لا يقاوم على الزائر، إنه رهان على الاشتباك مع الواقع الموضوعي لتغيير الأفكار الجاهزة والأحكام المسبقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق