مركز ابن البنا المراكشي للبحوث والدراسات في تاريخ العلوم في الحضارة الإسلاميةتراث

هل تعلم؟

إعداد: الباحث عبد العزيز النقر 

هل تعلم أن ابن الهيثم قد ذهب “في كتاب له [هيئة حركات كل واحد من الكواكب السبعة]إلى أبعد من تقديم هيئة جديدة، ففي هذا النص يقدم ابن الهيثم لأول مرة نوعا من astronmia nova، أي من علم الفلك الجديد، بمعنى أنه يصوغ لأول مرة نظرية ميكانيكية، kinematics لحركات الكواكب يدخل فيها الزمن كأحد المعاملات. وهذه النظرية تطلبت بحوثا رياضية هامة جدا وجديدة في الرياضيات التحليلية وهندسة اللامتناهيات في الصغر. وهذه النظرية الجديدة لا تتضمن شيئا من الأسباب الفيزيائية لحركات الكواكب، أي لا تتضمن أيّ نوع من cosmology بالمعنى القديم، بل الهدف منها هو وصف دقيق – ظواهري – للحركات السماوية كما تبدو لراصد على الأرض. فلأول مرة في تاريخ علم الفلك – أي قبل kepler – يصوغ ابن الهيثم نظرية لحركات الكواكب خالية تماما من كل ديناميكا بالمعنى القديم للكلمة. ففيها يرد ابن الهيثم الفيزياء إلى الهندسة. فمراكز الحركات هي نقط هندسية بدون أي مضمون فيزيائي، والمراكز التي ترتبط بها السرعة هي أيضا نقط هندسية بدون أي معنى فيزيائي، بل زيادة على هذا لم يبق من الزمان الفيزيائي إلى بعد هندسي يسميه ابن الهيثم ‘الزمان المحصل’. وباختصار في هذه النظرية لا محل للمعاني الفيزيائية للأجسام السماوية كأجسام فيزيائية. هذه النظرية الميكانيكية kinematics الجديدة ليست على سنّة بطلميوس، ولا سنّ أي من علماء الهيئة السابقين لابن الهيثم، ولكنها ليست بعد نظرية kepler.

   … فهو [بن الهيثم] لم يشرح بطلميوس بل ينتقده، ولم يقف عند هذا النقد بل اكتشف نظرية جديدة – بل علما جديدا – لحركات الأجسام السماوية”.

 

رشدي راشد، شروح الحسن ابن الهيثم على مجسطيبطلميوس، ضمن: دراسات في تاريخ العلوم العربية وفلسفتها، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، ط1، 2011. ص 220. صص (215-234).

إعداد: الباحث عبد الغني زيدان

إكتشاف الجاذبية

هل تعلم أن العالم اليمني المسلم ابن الحائك الهمداني[1] هو من أوائل العلماء التجريبيين الذين أشاروا إلى الجاذبية بوضوح في كتابه (الجوهرتين العتيقتين) عندما قال “فمن كان تحتها (أي تحت الأرض عند الأسفل) فهو في الثابت في قامته كمن فوقها، ومسقطه وقدمه إلى سطحها الأسفل كمسقطه إلى سطحها الأعلى، وكثبات قدمه عليه، فهي بمنزلة حجر المغناطيس الذي تجذب قواه الحديد إلى كل جانب[2]

قياس المسافة ما بين الكرة الأرضية و الشمس

هل تعلم أن العالم الفلكي إبراهيم ابن يحيى المعروف بالزرقالي[3] هو أول من برهن على أن تغيير بُعد الأرض و الشمس- التي اعتبرها علماء اليونان ثابتة – ملائمة لتقدم نقاط تعادل الليل والنهار بعد أن أجرى ما لا يقل عن 402 مشاهدة[4].

دمج علم الكيمياء في علم الطب

هل تعلم أن الطبيب المسلم أبو بكر الرازي[5] هو الذي صنع من الكيمياء علما للشفاء. والذي كان إلى عهد قريب فرعا من فروع الطب، فرفعه إلى مرتبة مستقلة، علم يقوم على مبدأ خاص. إذا ما اشتغل جالينوس، ومن بعده ديوسكوريدس ذات مرة بالمستحضرات النباتية، فقد قدّم الرازي الآن – واضعا أستاذه (جابر بن حيان مؤسس علم الكيمياء) نصب أعينه – الكيمياء غير العضوية كعلم تجريبي و عن إدراك سابق في خدمة الطب. وجعلها طوع الاستعمال للعلاج الطبي بهدي التجارب على الحيوانات. و قد اتضح له، أنه و من  خلال تحسين واستبدال المواد الطبيعية صناعيا، يمكن الحصول على أدوية جديدة لا يمكن وجودها في الطبيعة. وهذه إحدى مكتشفاته الحديثة قياسا إلى القديم. وفضلا عن المواد النباتية و الحيوانية، كالدم، والحليب، والبول والسموم، فقد كان السباق إلى استعمال عدد كبير من المعادن، الملح، البوريك ( بوراكش)، و هي كلمة من أصل عربي، و الزاج، المعادن، الأحجار، الزئبق، الكبريت و سلفات الزرنيخ[6].

[1] ابن الحائك الهمداني (280 – 334 هـ = 893- 945 م)، الحسن بن أحمد بن يعقوب بن يوسف بن داود، من بني همدان، أبو محمد: مؤرخ، عالم بالأنساب عارف بالفلك والفلسفة والأدب، شاعر مكثر، من أهل اليمن.

[2] الاعلام للزركلي.

[3] أبو إسحاق إبراهيم ابن يحيى النقّاش التجيبي الزرقالي المعروف بالزرقالي أو ابن الزرقالي، هو منجّم وصانع أدواتٍ وواحدٌ من أبرز فلكيي عصره ومرجعًا فريدًا في الجبر. بالرغم أن اسمه المتداول هو الزرقالي، إلّا أنه من المرجح أن يكون اسمه مشتقًّا من الكلمة اللاتينيّة Arzachel التي تعني النقّاش.

[4] زهير حميدان، أعلام من الحضارة العربية الاسلامية في العلوم الأساسية و التطبيقية، مج 5ّ، ص 21..

[5] الرازي، الطبيب و الفيلسوف واحد من أهم وأعظم أطباء الحضارة الإسلامية في القرون الأربعة الأولى، ولد الرازي بالري بالقرب من طهران سنة 250هـ/864م وقد توفي في بغداد في شعبان 313هـ/925م

[6] المرجع نفسه، ص 136-137.

Science

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق