الرابطة المحمدية للعلماء

مهرجان خطابي بالرباط لتخليد الذكرى الـ 39 للمسيرة الخضراء

نظمت المندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير، أمس الخميس بالرباط، مهرجانا خطابيا لتخليد الذكرى ال 39 للمسيرة الخضراء المظفرة.

وأوضح المندوب السامي لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير السيد المصطفى الكثيري، في كلمة بالمناسبة، أن الأمر يتعلق بحدث تاريخي وازن ومتميز كان له وقع كبير في الساحة الوطنية والدولية باعتباره خيارا سلميا استثنائيا اعتمدته المملكة لاسترجاع أقاليمها الجنوبية .

وأضاف أن هذا الحدث مكن من استكمال الوحدة الترابية وتحطيم الحدود الوهمية ، مشيرا إلى أن المملكة وقفت دائما بالمرصاد للأطماع الاستعمارية.

وثمن المبادرة المغربية القاضية بمنح حكم ذاتي موسع للأقاليم الصحراوية في ظل السيادة الوطنية، مبرزا أن هذا المشروع يحظى بدعم المنتظم الأممي.

من جهته، قال الوزير الأول الأسبق السيد أحمد عصمان، في كلمة مماثلة، إن المسيرة الخضراء مفخرة تاريخية للنضال والحضارة المغربية ، مبرزا الأهمية التي اكتساها إعلان جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني عن تنظيم هذه المعجزة المغربية الكبرى نحو الصحراء المغربية.

وأشار إلى أن المسيرة كانت تضم حشودا كبيرة من مختلف جهات المملكة، فضلا عن بعض التمثيليات الديبلوماسية، سارت على الأقدام لاختراق حدود وهمية، موضحا أنها حققت الهدف المنشود من ورائها ممثلا في التفاوض مع اسبانيا الذي أفضى الى إبرام اتفاقية مدريد في 14 نونبر 1975.

وتم خلال المهرجان، تكريم مجموعة من قدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير وتوزيع إعانات مالية على مستفيدين من أسرة المقاومة فضلا عن زيارة عيادة طب الأسنان التابعة للنيابة الجهوية للمندوبية السامية بالرباط.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق