الرابطة المحمدية للعلماءأخبار الرابطة

لقاء علمي مفتوح مع وفد جامعة محمد الخامس ـ أبو ظبي

استقبل مركز الدراسات والأبحاث وإحياء التراث بالرابطة المحمدية للعلماء ممثلاً في شخص رئيسه الأستاذ الدكتور عبد اللطيف الجيلاني، وبحضور المسؤول المالي والإداري للمؤسسة الدكتور عبد العلي بلعاجي، والأساتذة الباحثين بالمركز المذكور يوم الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ، الموافق لـ 14 دجنبر 2017م؛ وفداً من الأساتذة والإداريين والطلبة الباحثين من دولة الإمارات العربية الشقيقة ـ جامعة محمد الخامس ـ أبو ظبي، وكان في طليعة هذا الوفد الدكتور حياة البرهماتي عميد كلية الدراسات الإسلامية بجامعة محمد الخامس أبو ظبي، والدكتورة رشيدة بوخبرة عميد كلية الدراسات الإسلامية واللغة العربية، والدكتورة سامية العبوري رئيسة قسم اللغة العربية، ومسؤولة الشؤون الطلابية الأستاذة مريم الزعابي.

ورافق الدكتور عبد اللطيف الجيلاني الوفد في جولة سريعة  بمرافق المؤسسة وأروقتها ، ثم قام الوفد بزيارة معرض مصغر بمنشورات الرابطة المحمدية للعلماء أُقيم بهذه المناسبة، ثم تلا ذلك لقاء علمي مفتوح أداره فضيلة الدكتور عبد القادر سعود الباحث بمركز الدراسات والأبحاث وإحياء التراث، وشارك فيه بمداخلات جمهرة من الأساتذة الباحثين بالمركز وفق البرنامج الآتي:

التعريف بالمؤسسة وتاريخ تأسيسها، وأهدافها، وهيكلتها، ومراكزها البحثية، ألقاه الدكتور رشيد قباظ.

التعريف بأنشطة الرابطة المحمدية العلمية، والثقافية، والتواصلية، ألقاه الدكتور محمد فوزار.

التعريف بمجلات الرابطة، ألقاه الدكتور نورالدين شوبد.

التعريف بأهم منشورات مركز الدراسات والأبحاث وإحياء التراث، ألقاه الدكتور الأزرق الركراكي.

التعريف بأبرز منشورات المراكز العلمية التابعة للرابطة المحمدية للعلماء، ألقاه الدكتور عبد الكريم بومركود.

وفي ختام هذا الحفل قدّم الدكتور عبد اللطيف الجيلاني إهداء تذكاريا لرئيسة الوفد الإماراتي الأستاذة مريم الزعابي، كما جرى تكريم سائر الضيوف من طلبة وإداريين وأساتذة والتقاط بعض الصور تخليدا للزيارة المباركة التي تؤكد عمق الأواصر الأخوية التي تربط بين الشعبين المغربي والإماراتي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق