الرابطة المحمدية للعلماء

صحف اليوم: فتاة تركية تحفظ القرآن الكريم كاملا في أربعة أشهر

نقرأ في الصحف الوطنية الصادرة اليوم الخميس 15 نونبر 2013، فتاة تركية تحفظ القرآن الكريم كاملا في أربعة أشهر، وزارة الصحة تكشف معطيات مقلقة عن التدخين في المغرب..، انعقاد المؤتمر الإقليمي الوزاري الثاني حول أمن الحدود، دور الملحون في مقاومة الاحتلالين الفرنسي والإسباني محور لقاء بمراكش، رفاق السلاح في تخليد ذكرى الحرب العالمية الأولى بالمغرب.
 
العلم أوردت في صفحة “منبر الجمعة”، خبر نجاح‮ “‬مروة‮ ‬يلماز‮”‬،‮ ‬وهي‮ ‬فتاة تركية تبلغ‮ ‬من العمر ستة عشر عاما،‮ ‬في‮ ‬حفظ القرآن الكريم كاملا عن ظهر قلب خلال أربعة أشهر فقط بع أن شاركت في‮ ‬دورة لتحفيظ القرآن الكريم مدتها سنتان، مشيرة إلى أن معلمتها‮ “‬خديجة كيشفلي‮ ‬أوغلو‮” أكد أن مروة تتمتع بذاكرة قوية للغاية،‮ ‬وهو ما ساعدها على حفظ القرآن الكريم في‮ ‬هذه الفترة الوجيزة،‮ ‬موضحة أن عزمها واجتهادها أديا في‮ ‬الوقت نفسه دورا حاسما في‮ ‬تحقيق هذا النجاح الباهر‮.‬

وأضافت الصحيفة أن مروة صرحت أنها لم تكن تتوقع أن تكمل حفظ القرآن الكريم كاملا خلال هذه المدة القصيرة،‮ ‬ملمحة إلى أنها كانت تتمتع بالقدرة على فعل ذلك،‮ ‬لكنها لم تكن على دراية بهذه القدرة‮.‬

الصحيفة نفسها أكدت أن مدينة مراكش ستحتضن غدا السبت وبعد غد الأحد، الملتقى الوطني العلمي الفني المنظم حول موضوع “المقاومة المغربية للاحتلال الأجنبي من خلال المصادر التاريخية وشعر الملحون”، وأشارت إلى أن هذا الملتقى الذي تنظمه جمعية هواة الملحون بمراكش بشراكة مع المديرية الجهوية لوزارة الثقافة وشعبة التاريخ بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بمراكش، ستشارك فيه ثلة من المؤرخين والأساتذة الجامعيين لإبراز دور الملحون في التاريخ المشرق للمقاومة المغربية ضد الاحتلال الأجنبي، التي تعد إحدى الجوانب الغير معروفة بالشكل المطلوب في سجل التراث الموسيقي، مبينة أن هذه التظاهرة العلمية التي تندرج في إطار احتفال الشعب المغربي بعيد الاستقلال تهدف إلى تسليط الضوء على الدور الغير معروف لدى عامة الناس، للملحون في المقاومة الوطنية للاحتلال الأجنبي.

التجديد وتحت عنوان “وزارة الصحة تكشف معطيات مقلقة عن التدخين في المغرب..” أخبرت أن معطيات للوزارة نشرتها أول أمس حول التدخين، كشفت أن نسبة انتشار التدخين في صفوف الساكنة التي تتجاوز 15 سنة تقدر بـ18 بالمائة وأن 9.5 بالمائة من التلاميذ يستعملون جميع أنواع التبغ والتدخين يتسبب في وفيات 90 بالمائة من الوفيات الناجمة عن الانسداد الرئوي المزمن ووراء 71 بالمائة من الوفيات الناجمة عن سرطان الرئة و42 بالمائة من الوفيات الناجمة عن الأمراض التنفسية المزمنة.

الصباح أفادت أن المغرب يطالب باستراتيجية لمواجهة التهديدات الأمنية.. حيث قال وزير الخارجية والتعاون، صلاح الدين مزوار، في كلمة خلال المؤتمر الإقليمي الوزاري الثاني حول أمن الحدود الذي عقد أمس الخميس بالرباط، إن الاعتماد على شراكة فاعلة بين المنطقة المغاربية وفضاء الساحل والصحراء للتصدي للتهديدات الأمنية أصبحت مطلبا ملحا لا يحتمل أي إرجاء.

الأخبار توقفت في صفحتها ما قبل الأخيرة عند خبر مشاركة وفد مغربي إلى جانب سفراء الدول المعتمدين بالرباط، في مراسيم الترحم على أرواح المحاربين المغاربة وباقي إخوانهم في السلاح من مختلف أسلاك القوات الفرنسية 1914-1918، مشيرة إلى أن هذه المشاركة تأتي على هامش تخليد ذكرى “أرميستيس”، المرتبطة بالحرب العالمية الأولى والتي تصادف 11 نونبر من كل سنة.

 

أحمد زياد     

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق