الرابطة المحمدية للعلماء

رومانو برودي يبرز دور المغرب في تحقيق الاستقرار بالساحل

أكد المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لمنطقة الساحل٬ رومانو برودي٬ أخيرا ببروكسل٬ على الدور الهام للمغرب العربي في تحقيق الاستقرار بمنطقة الساحل٬ مبرزا الدور الحيوي للمغرب والجزائر في هذا الشأن.

وقال برودي في تصريح للصحافة٬ عقب لقاءه، وفقا لما جاء في وكالة المغرب العربي للأنباء، مع أعضاء لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان الأوروبي٬ “أنا جد مسرور بحضور ممثلي المغرب والجزائر معنا في بروكسل لمناقشة الوضع في منطقة الساحل”.

وشارك رؤساء لجان الشؤون الخارجية للبرلمان المغربي والجزائري والتونسي في هذا اللقاء-المناقشة مع رومانو برودي بناء على دعوة من نظيرهم الأوروبي إلمار بروك.

ومثل المغرب في هذا الاجتماع علي كبيري الذي أبرز التزام المملكة لفائدة السلم والاستقرار في منطقة الساحل ودورها الأساسي والبناء في إيجاد حل لهذه الأزمة.

وذكر كبيري في هذا الصدد بأن القرار الذي يجيز التدخل الدولي في مالي تم اتخاذه خلال فترة ترؤس المغرب لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة في دجنبر الماضي٬ مشيرا إلى أن المغرب٬ على المستوى الإنساني٬ قدم مساعدة ودعم إنساني للنازحين الماليين وساهم أيضا بخمسة ملايين دولار في جهود تمويل البعثة الدولية للدعم في مالي تحت القيادة الإفريقية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق