الرابطة المحمدية للعلماء

جدلية الصحافة الرقمية والصحافة المطبوعة..

مؤتمر الثقافة الرقمية يبحث تأثير الثورة التكنولوجية على سمات الإبداع

ويقام المؤتمر بالتعاون مع أعضاء اتحاد كتاب الإنترنت العرب تنظم الهيئة العامة لقصور الثقافة بجمهورية مصر أول مؤتمر للثقافة الرقمية تحت عنوان “مؤتمر الإسكندرية الأول للثقافة الرقمية”، وذلك بقصر ثقافة التذوق سيدي جابر بالإسكندرية. وذلك في الفترة من 27 إلى 29 أكتوبر 2009.
 
يعد هذا المؤتمر فرصة لمناقشة الإبداع في العصر الحالي في ظل انفتاح السماوات والثورة الرقمية، والتداخل الحضاري الناتج عنهما حيث تعد الوسائط المتعددة إحدى أهم سمات العصر الحديث ـ ربما كانت الأهم فعلاً ـ التي ميزت حياة هذا العصر وأفكاره وإبداعاته. وهو الأمر الذي يستوجب الوقوف مليًا عند نواتج هذه السمة فيما يتعلق بالتيارات الإبداعية المعاصرة ومدى تأثرها بهذه السمة.

وحسب المنظمين فإن الفكرة الأساسية التي يقوم عليها المؤتمر هي مدى تأثير الثورة التكنولوجية على سمات الإبداع، مع التطبيق على جوانب الإبداع كافة من الفنون الأدبية وغيرها.

ويهدف المؤتمر إلى الدخول في العصر الرقمي كمشاركين وليس فقط كمستهلكين، ومحاولة الوصول إلى رؤى فكرية وعملية عربية للتفاعل مع العصر الرقمي، والعمل على تجسير الفجوة بين الواقعي والافتراضي بحيث يستفيد كل منهما من الآخر ولا يصبحا عالمين منفصلين، باعتبارهما معا في خدمة الإنسان، والتعرف على التجارب العربية الرقمية المختلفة للاستفادة منها وتنميتها للوصول إلى المزيد من النجاح في هذا المجال.
 
المؤتمر ينقسم إلى عدة جلسات: الأولى حول المفاهيم التأسيسية، والثانية حول الإبداع الرقمي: النظرية والتطبيق، والثالثة حول جدلية الصحافة الرقمية والصحافة المطبوعة، والرابعة حول حماية الإبداع تقنيا وقانونياً، ثم جلسة خاصة حول المدونين مؤرخي العصر الرقمي، بالإضافة إلى عدد من شهادات الرواد في مجال الثقافة الرقمية عن تجاربهم في هذا المجال.
(عن ميدل إست اون لاين بتصرف)

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق