الرابطة المحمدية للعلماء

انتخاب السيدة بن صالح لرئاسة الاتحاد العام لمقاولات المغرب

اعتبر عدد من أعضاء الاتحاد العام لمقاولات المغرب أن انتخاب السيدة مريم بن صالح شقرون لرئاسة الاتحاد يعد اعترافا بإسهامات المرأة في الحياة الاقتصادية كما في باقي المجالات.

وقال رئيس جامعة الصيد البحري والزراعة المائية التابعة للاتحاد العام لمقاولات المغرب السيد عمر أكوري في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء على هامش الجمع العام الانتخابي للاتحاد إن انتخاب امرأة على رأس هيئة ما أو إدارة بالمغرب ليس أمرا مستجدا¡ فالمملكة دأبت منذ زمن على ترسيخ قيم المساواة انطلاقا من مقاربة النوع الاجتماعي خاصة في مجال الاقتصاد.

وبعد أن وصف انتخاب السيدة بن صالح خلفا للسيد محمد حوراني بكونه “مكسبا كبيرا للاتحاد”¡ أبرز ما تتميز به هذه المرأة من صفات تجعل منها “امرأة استثنائية” استطاعت أن تبرهن عن مدى كفاءتها وأن تظهر بشكل جلي ما تتوفر عليه من قدرات ومؤهلات كبيرة”¡ مشيرا إلى أن مميزاتها الإنسانية والمهنية خولا لها كسب ثقة وتأييد أعضاء الاتحاد .

وفي تصريح مماثل¡ أوضح الرئيس الأسبق للاتحاد السيد عبد الرحيم الحجوجي أن السيدة بن صالح فازت بثقة مجموع أعضاء الاتحاد ” لأنها أبانت عن مؤهلات متميزة في مجال إدارة المقاولات”.

وأعرب بالمناسبة عن ثقته الأكيدة في أن الرئيسة الجديدة لديها من القدرات والإمكانيات ما يؤهلها لتضطلع بدورها كاملا في الدفاع عن الاتحاد.

ويذكر أن السيدة بن صالح انتخبت اليوم الأربعاء خلفا للسيد محمد حوراني على رأس الاتحاد العام لمقاولات المغرب لولاية تمتد على ثلاث سنوات(2012-2015) قابلة للتجديد مرة واحدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق