الرابطة المحمدية للعلماء

المنتدى الاستراتيجي العربي يطالب بتنظيم المواقع الاجتماعية

طالب المشاركون في “المنتدى الاستراتيجي العربي 2013 “بتشريع نصوص قوانين خاصة بمحتوى مواقع التواصل الاجتماعي، وتجريم كل من يسيء استخدامها، حيث أصبحت مواقع لتصفية الحسابات بين مختلف الجهات والأحزاب.

وأكد المشاركون، وفقا لما جاء في موقع العرب، أن استخدام مواقع التواصل الاجتماعي في العالم العربي يعتمد منهج التسييس والتجيش لأفكار في غالبيتها سلبية، ليس لها أي دور في التنمية المستدامة، وإثراء المحتوى العام ونشر الأفكار البناءة بين مختلف فئات المجتمع.

وبين عبد العزيز الخميس، رئيس تحرير جريدة العرب اللندنية، أن مواقع التواصل الاجتماعي تعتبر بداية عصر إعلامي جديد، يجب دراسته والاستفادة منه، وأضاف “أظهرت الدراسات الإقبال على مواقع التواصل الاجتماعي في المنطقة العربية أكبر منه في أوروبا وأمريكيا، ويعود ذلك إلى غياب منصات التفاعل الأخرى في ظل قمع الحكومات لحرية التعبير”.

ولفت غيث فريز، عضو في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بلبنان، إلى أن مواقع التواصل الاجتماعي تعتبر فضاء واسعا، “لذلك من الصعب وضع القوانين، لتجريم مستغليها بشكل سلبي، كما لا يمكن إبقاء الباب مفتوحا على مصراعيه، دون ضوابط رادعة”.

وتأتي دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ضمن المراتب الأولى في استخدام الشبكات الاجتماعية، وفق ما تؤكده مراكز الأبحاث المتخصصة.

ويبلغ عدد مشاهدي قناة اليوتيوب في تلك الدول 167 مليون مشاهد يوميا، حسب ما أشار إليه ماثيو جلوتزباتش، مدير عام قناة اليوتيوب في ملتقى غوغل ويوتيوب بدبي في أبريل من سنة 2012.

وتعتبر “آسيا” أكثر القارات استخداما لموقع الفيسبوك، وعربيا: تأتي السعودية في المرتبة 11 ضمن الـ48 دولة آسيوية، تليها الإمارات في المرتبة 14.

يذكر أن هذه الدورة (السادسة) انطلقت أخيرا، بمبادرة من مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم تحت عنوان “شبكات التواصل الاجتماعي ومجتمع المعرفة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق