الرابطة المحمدية للعلماء

المصادقة عل مشروع مرسوم يرمي إلى تطوير جائزة المغرب للكتاب

صادق مجلس الحكومة٬ أخيرا٬ على مشروع مرسوم يرمي إلى تطوير جائزة المغرب للكتاب.

ويقضي مشروع المرسوم٬ الذي تقدم به وزير الثقافة٬ بتغيير وتتميم المرسوم الصادر في 19 أكتوبر من سنة 2006، المتعلق بإحداث جائزة المغرب للكتاب.

وقال وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة٬ مصطفى الخلفي٬ في بلاغ تلاه في لقاء مع الصحافة عقب الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة٬ إن هذا النص يعكس حرص وزارة الثقافة على تطوير جائزة المغرب للكتاب بشكل يضمن لها النجاح والترويج الذي تستحقه كلحظة ثقافية مهمة تشكل موعدا تحتفل به الأوساط الثقافية وكذا مناسبة لتكريم الكتاب المغاربة والاعتراف بجهودهم وعطائهم.

وأوضح الخلفي أن هذا المشروع يتضمن إجراء تعديلات على الجائزة تهم بالأساس التنصيص على لغات المصنفات المرشحة ومن بينها أساسا اللغتان العربية والأمازيغية والتعبير الحساني٬ وتخصيص جائزتين لكل من العلوم الإنسانية والعلوم الاجتماعية٬ وذلك لتعدد الحقول التي تغطيها هذه العلوم.

كما ينص هذا المشروع على التنصيص على اشتراط إيداع مصنفات الكتاب المغاربة الصادرة بالخارج لدى المكتبة الوطنية للمملكة المغربية ورفع لجان جائزة المغرب للكتاب من خمس إلى ست لجان وكذا ضمان مرونة في تحديد موعد تسليم جائزة المغرب للكتاب

وكالة المغرب العربي للأنباء

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق