الرابطة المحمدية للعلماء

الإسلام أسرع الأديان انتشارا في الولايات المتحدة

تتراوح نسبة الذين
تحولوا إلى الديانة الإسلامية مابين 17 و30

 

أشارت عملية مسح حديثة صادرة عن
المركز الأبحاث الاجتماعية في جامعة جورجيا الأمريكية إلى أن الإسلام أسرع الأديان
انتشارا في الولايات المتحدة اليوم، ويبلغ عدد المساجد في أمريكا “بحسب
المسح” ما يزيد 1209 مساجد بُني أكثر من نصفها خلال السنوات العشرين الماضية
وتتراوح نسبة الذين تحولوا إلى الديانة الإسلامية مابين 17 و30%. وقال
الدكتور عمر الخالدي كبير علماء الأبحاث في برنامج الأغا خان للهندسة المعمارية الإسلامية
في معهد مساتشبوستس للتكنولوجيا في كيمبريج أم “هناك أولا المساجد التي تجسد
التصميم التقليدي المنقول من بلد إسلامي واحد أو أكثر، وثانيا مساجد تمثل إعادة
تأويل للتقاليد المتوارثة والتي تدمج أحيانا بعناصر الهندسة المعمارية الموجودة في
الولايات المتحدة، وثالثا تصاميم مبتكرة بالكامل كذلك التي اعتمدت في بناء المركز
الرئيسي لجمعية أمريكا الشمالية الإسلامية في مدينة بالينفيلد بولاية إنديانا.

وأشار إلى أن معظم المساجد من هذه الفئات الثلاث
تستخدم أيضا كمدارس ومكتبات ومراكز اجتماع ومتاجر كتب وغرف طعام وقاعات اجتماعية
وحتى كشقق سكنية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق