الرابطة المحمدية للعلماءأخبار الرابطة

الأستاذ الحبيب بن موح ينتقل إلى جوار ربه

انتقل إلى عفو الله وواسع رحمته، الأستاذ الحبيب بن موح، بعد أن وافته المنية بمدينة مراكش، صبيحة يوم الخميس 16 ذو الحجة 1438 هـ موافق لـ 7 شتنبر 2017م، عن سن يناهز 80 عاما.

والفقيد الأستاذ الحبيب بن موح هو أحد علماء  مدينة مراكش، وهو من خريجي جامعة ابن يوسف العتيقة بمدينة مراكش. عرف رحمه الله بأخلاقه العالية وعنايته وشغفه بالعلم وأهله، كما مداوما على حضور حلقات العلم بمراكش وغيرها.

 كما عرف عن الفقيد رحمه الله نضاله ضد المستعمر، حيث سجن سنة 1940م  بسجن العاكز، واستمر في نضاله للاستعمار حتى حصل المغرب على استقلاله.

وعلى إثر هذا المصاب الجلل، يتقدم الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء، أصالة عن نفسه، ونيابة عن جميع أعضاء المجلس الأكاديمي للرابطة المحمدية للعلماء، وكافة العاملين بالمؤسسة، بأحر التعازي لأسرة الفقيد الصغيرة والكبيرة.

سائلين الله سبحانه أن يشمله بالرحمة والرضوان، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أبناءه وأهله وذويه جميل الصبر وحسن العزاء.

وإنا لله وإنا إليه راجعون

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق