الرابطة المحمدية للعلماء

إعلان الأمم المتحدة للتربية والتدريب في مجال حقوق الإنسان

في ندوة دولية بمراكش، بمشاركة أزيد من 50 دولة وأكثر من 90 خبيرا دوليا ووطنيا

تحتضن مدينة مراكش يومي 16 و17 يوليوز الجاري ندوة دولية حول إعلان الأمم المتحدة للتربية والتدريب في مجال حقوق الإنسان، بمشاركة أزيد من 50 دولة وأكثر من 90 خبيرا دوليا ووطنيا.

وأوضح بلاغ لوزارة العدل، أن هذه الندوة، التي تنظمها وزارة العدل ووزارة الشؤون الخارجية والتعاون بشراكة مع المفوضية السامية لحقوق الإنسان وبرنامج الأمم المتحدة للتنمية، ستمثل فرصة لتبادل الرؤى والأفكار حول العناصر الممكن تضمينها في مشروع الإعلان العالمي للتربية والتدريب في مجال حقوق الإنسان الذي سيعرض للمصادقة عليه أمام مجلس حقوق الإنسان في دورته الرئيسية خلال مارس 2010.

وأضاف أن هذا اللقاء، الذي يندرج تنظيمه في إطار تفعيل قرار مجلس حقوق الإنسان 10/28 ، الذي قدمه المغرب وسويسرا في 19 مارس الماضي بدعم من 75 دولة، يشكل محطة أساسية في مسار اعتماد هذا الإعلان العالمي الذي يؤكد الدور الذي يضطلع به المغرب على الصعيد الدولي لترسيخ ثقافة حقوق الإنسان عبر التربية والتدريب في مجال حقوق الإنسان.

كما أشار المصدر ذاته إلى أن ندوة مراكش ستتوج باعتماد ملاحظات ختامية ترفع إلى فريق الصياغة باللجنة الاستشارية لحقوق الإنسان لإعداد هذا الإعلان العالمي، الذي جاء ثمرة لمقترح مغربي-سويسري تقدمت به المملكة المغربية سنة 2007 أمام المنتظم الدولي،قصد اعتماده من قبل مجلس حقوق الإنسان.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق