الرابطة المحمدية للعلماء

انطلاق أشغال منتدى الثقافة والتنمية البشرية بإشبيلية بمشاركة المغرب

انطلقت صباح اليوم الثلاثاء أشغال منتدى “الثقافة، الهوية والتنمية البشرية”، التي تنظمها مؤسسة الثقافات الثلاث لحوض البحر الأبيض المتوسط، على مدى يومين بإشبيلية جنوب إسبانيا، بمشاركة المغرب وبلدان مغاربية أخرى.
    

وتميز حفل افتتاح هذا المنتدى بتدخلات السادة أندري أزولاي، مستشار جلالة الملك والرئيس المنتدب لمؤسسة الثقافات الثلاث بالبحر الأبيض المتوسط، ومحمد فاضل بنيعيش، سفير المغرب بإسبانيا، وكاتبة الدولة الإسبانية للهجرة، مارينا ديل كورال تيليز، وممثل منظمة اليونسكو-المغرب العربي، مايكل ميلوارد.

وتركز هذه التظاهرة، المنظمة بشراكة مع الوزارة المكلفة بالمغاربة المقيمين في الخارج وشؤون الهجرة، على العلاقة والتفاعل في هذا المجال بين إسبانيا والأندلس والبلدان المغاربية، لاسيما المغرب، كفضاء مادي يجسد بوابة البحر الأبيض المتوسط، ومكانا مميزا بغناه الثقافي والتراثي وكذا تفاعله على مدى قرون عديدة من التاريخ المشترك.

وتروم هذه التظاهرة المساهمة في توطيد هذه العلاقات التاريخية والثقافية التي تجمع بين ضفتي حوض البحر الأبيض المتوسط، وذلك في محاولة لاستكشاف مشاريع تعمل على تعزيز التعايش الجيد والتنمية البشرية، بروح من التبادل والتسامح والانفتاح، والتركيز على الثقافة كأداة أساسية لتقارب الشعوب.

ويتضمن برنامج المنتدى ندوتين ستركز الأولى على “القيم المشتركة لبناء التعايش والتعاون على أساس احترام التنوع”، أما الثاني فسيهم “التنوع الثقافي مصدر الثروة والتنمية الاجتماعية”، وسيتناول المشاركون من خلالهما قضايا من قبيل “المناهج العملية لتدبير التنوع”، و”التعاون الثقافي باعتباره عاملا للتفاهم”.

كما سيناقش المشاركون في هذا المنتدى مواضيع مثل “دور الجامعات في دمقرطة الثقافة والولوج إلى مجتمع المعرفة”، و”تعزيز التراث ودور السياحة الثقافية”، و”المراكز التاريخية الأندلسية والمدن العتيقة نموذجا حيا للتعايش”، إلى جانب استكشاف مشاريع تخص مجالات التعزيز والتعريف والتكوين المرتبطة بحقل التراث الثقافي.

ويشتمل برنامج المنتدى، أيضا، على أمسيتين للموسيقى الأندلسية في إشارة للتعابير الفنية التي تجمع الضفتين، وستركز الأولى على شخصية الملك الشاعر المعتمد، فيما سيحيي الثانية فناون مغاربيون سيقدمون نوبة الموسيقي الأندلسية التي تلتقي فيها المدارس الموسيقية التاريخية الثلاث للأندلس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق