الرابطة المحمدية للعلماء

الماء والبيئة في عالم متغير.. في ندوة دولية بمراكش

شكل موضوع “الماء والبيئة في عالم متغير” محور أشغال المؤتمر الدولي الأول للمياه والبيئة الذي اختتمت أشغاله مؤخرا بمراكش، بمشاركة ثلة من الخبراء الذي يمثلون47 دولة.

وتوخى هذا المؤتمر، الذي نظم على مدى أربعة أيام، بمبادرة من المعهد العالمي للمياه والبيئة والصحة، دراسة ووضع حلول علمية وإصدار توصيات تشريعية مرتبطة بالمشاكل المترتبة عن الماء والبيئة، والتي أصبحت من بين القضايا الدولية الأساسية.

وتميزت أشغال هذا المؤتمر بتقديم عدد من الدراسات الرامية المحافظة على الموارد المائية، من بينها دراسة لدولة كوريا الجنوبية، المتعلقة بتنقية مياه الأنهار والتخلص من الملوثات الكائنة بها والتي تمكن من استرجاع جزء كبير من المياه.

وشدد المشاركون خلال هذا المؤتمر على ضرورة إرساء قوانين تهم كيفية تسجيل والعناية ببراءة الاختراع في مجال التعامل مع المياه، خاصة المحافظة المياه وتقنيات تنقيتها وإدارة الموارد المائية، والتوزيع العادل والنظيف للمياه.

وأبرزوا مدى الأهمية التي تكتسيها الدراسات المنجزة في مختلف بقاع العالم حول المياه الجوفية والسطحية، والتي يمكن أن ينبثق عنها بعض الحلول للمشاكل التي تتخبط عدد من الدول من بينها دول العربية، مشيدين في هذا الصدد بالتجربة المغربية والمجهودات الجبارة التي تبذلها المملكة من أجل المحافظة على الموارد المائية، والتي يمكن اعتبارها نموذجا رائدا على الصعيد العربي والإفريقي.

وأوضحوا أن النهل من هذه التجارب من شأنه أن يساعد على الخصوص عددا من الدول العربية على إيجاد أفضل السبل للمحافظة على المياه والبيئة، مبرزين أن من بين المشاكل الأخرى التي تعاني منها المنطقة العربية، التغيرات المناخية التي ساهمت بقسط وافر في ضعف مستوى تساقطات الأمطار وشح هذه المادة الحيوية، الذي واكبه ارتفاع عدد السكان والتطور الصناعي والحضاري الذي يتطلب كميات هائلة من المياه.

وتناول المشاركون في هذا الملتقى الدولي عددا من المواضيع همت، على الخصوص، “تكنولوجية المياه” و”الدبلوماسية المائية والحقوق المائية” و “تغيير المناخ وتأثيره على المياه” و “الإدارة المتكاملة لمصادر المياه”، و “استخدام نظم تحليل الأفكار الصناعية والخرائط الرقمية لحل مشاكل الماء والبيئة” تجدر الإشارة الى أنه من بين انشغالات المعهد العالمي للمياه والبيئة والصحة الكائن مقره بجنيف بسويسرا، والذي تأسس سنة2007 بمبادرة من مجموعة من العلماء والباحثين في مجال الماء والبيئة والصحة المنتمين الى دول من أوروبا والشرق الأوسط، العمل على إيجاد الحلول المناسبة الكفيلة بتلبية متطلبات الإنسان في هذا الميدان, وذلك عبر تطوير والرفع من جودة وكمية المياه المتاحة والاستخدام المعقلن والرشيد لهذه الموارد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق