الرابطة المحمدية للعلماءشراكات

اتفاقية شراكة بين الرابطة المحمدية للعلماء واللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير

تنفيذا لمقتضيات الفقرة الثانية من المادة الثالثة من الفصل الثاني المؤسس للرابطة المحمدية للعلماء، والتي تنص على إسهام الرابطة في تنشيط الأعمال ذات الطابع الاجتماعي والخيري والتربوي، تم زوال أمس الأربعاء 17 مارس 2016، بالرباط، التوقيع على اتفاقية شراكة للتعاون والتنسيق في مجال السلامة الطرقية، بين الرابطة المحمدية للعلماء واللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير.

وتحدد هذه الاتفاقية، التي تم توقيعها على هامش لقاء جمع الكاتب الدائم للجنة الوطنية للوقاية من حوداث السير، عبد الناصر بولعجول، بأطفال وحدة “الفطرة” حو موضوع “التجربة المغربية في مجال السلامة الطرقية”، الإطار العام للتعاون والتنسيق بين اللجنة والرابطة في مجال السلامة الطرقية وتنظيم أنشطة تواصلية وتربوية هادفة من أجل التوعية والتحسيس في مجال السلامة الطرقية، كما يتعهد الطرفان باستثمار ما يتوفران عليه من إمكانيات واختصاصات من أجل تنفيذ بنود هذه الاتفاقية، و ذلك وفقا للقوانين و المساطير الجاري بها العمل.

وتهدف هذه الاتفاقية إلى إبراز وتأطير التزامات وعلاقات التعاون والشراكة بين اللجنة باعتبارها المؤسسة الشبه العمومية المكلفة بالتواصل والتربية على السلامة الطرقية والرابطة لما لها من دور في تنشيط الأعمال ذات الطابع الاجتماعي والخيري والتربوي.

وتشمل محاور هذه الاتفاقية تنظيم عمليات للتربية الطرقية؛ وعمليات تواصلية وتظاهرات كبرى في مجال السلامة الطرقية؛ بالإضافة إلى استثمار التواصل الرقمي في مجال التربية والتواصل؛ فضلا عن تنظيم ندوات علمية ودينية في مجال السلامة الطرقية.

Science
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق