مركز ابن أبي الربيع السبتي للدراسات اللغوية والأدبيةقراءة في كتاب

«مفاهيم في التماسك ووحدة بناء النص» من خلال كتاب: «نمط صعب ونمط مخيف» محمود محمد شاكر دراسة إحصائية معجمية (حلقة4)

(ع)

عقد

[معقودة]

سياق المصطلح:

ــ « …كَانتْ هذه القَصِيدَة مَعْقُودَةً علَى تَذَكُّرِ شَيْءٍ مَضَى كَمَا أَسْلَفْتُ، وكَانتْ هذهِ الأَبْيَات الثَّمَانِية منَ القِسْم الثَّاني مِنْهَا…»[1]

ــ  فإذَا ما تَمَّ ذلِكَ لي، عُدْتُ فاسْتَخْلَصْتُ  أُصُولَ المَنْهَجِ وقَوَاعِدَه، فَجَعَلْتُهَا أَبْوابًا مُحْكَمَةً وفُصُولًا مَعْقُودَةً مَشْفُوعَةً بالحُجَّةِ والبُرْهَانِ والمِثَالِ والشَّاهِدِ».[2]

التعريف اللغوي:

جاء في الصحاح: عقد: عَقَدْتُ الحبلَ والبيعَ والعهدَ، فانعَقَدَ. وعَقَدَ الرُبُّ وغيره، أي غلُظ، فهو عَقيدٌ. وأعْقَدْتُهُ أنا وعَقَّدْتُهُ تَعْقيداً. قال الكسائي: يقال للقطران والرُبُّ ونحوه: أعْقَدْتُهُ حتَّى تَعَقَّدَ. والعُقدةُ بالضم: موضع العَقْدِ، وهو ما عُقِدَ عليه، يقال: جبرت يده على عُقْدَةٍ، أي على عثم. والعُقدة: الصيغة. وهي أيضاً المكان الكثير الشجر أو النخل. وفي المثل: ” آلَفُ من غراب عُقْدَةٍ “، لأنه لا يطير. ويقال للرجل إذا سكَن غضبُه: قد تحلَّلَتْ عُقَدُهُ. والعِقْدُ بالكسر: القلادةُ. ويقال رجل أعقد وعقد، للذي في لسانه عقدة. وقد عقد لسانه يعقد عقداً. والعَقِدَ أيضاً، بكسر القاف: ما تَعَقَّدَ من الرمل، أي تراكم، الواحدة عَقِدَةٌ. وكان أبو عمرو يقول: العَقَدُ والعَقَدَةُ بالفتح. وتَعَقَّدَ الرملُ والخيط وغيرهما. وخيوطٌ مُعَقَّدَةٌ شدِّد للكثرة. وكلامٌ مُعَقَّدٌ، أي مُغَمَّضٌ. واعْتَقَدَ ضيعةً ومالاً، أي اقتناها. واعتقَدَ الشئ، أي اشتد وصلب.[3]

التعريف الاصطلاحي:

الكلامُ المعقودُ: الكلامُ المَبنيُّ على ما عُقِدَ عليه من ائتلاف اللفظِ والمَعنى، وكلِّ ما يجعلُه منسجمَ الأجزاءِ مُؤتلِفَ العَناصر.

//////////////////

علق

[تعلقه]

 سياق المصطلح:

ــ «… ثُمَّ لأَنَّهُ مُتَشَابِكٌ مُتَدَاخِلٌ، لِتَعَلُّقِهِ بالأَلْفَاظِ منْ حَيْثُ هي أَلْفَاظ ذَوَات مَعَانٍ، وَأَلْفَاظ ذَوَات جرسٍ، ولِتَعَلُّقِهِ أيضًا بالتَّرَاكِيبِ المُؤَسَّسَةِ عَلَى هَذِهِ الأَلْفَاظِ حَتَّى تَكُونَ جُمْلَةً فَيّاضَةً بأَنْغامِهَا وبِمَعانِيها، ثُمَّ لِتَعَلُّقِهِ أيضًا بما هُوَ أَشَدّ تَعْقيدًا وهو بناءُ الغِناءِ نَفْسِه، ولِتَعَلُّقِهِ بِتَوْزِيعِ نِسَبِ الأَنْغَامِ عَلى أَجْزَاءِ الغِنَاءِ وعَلَى مَقَاطِعِه، ثُمَّ تَرْتِيب ذَلِك تَرْتِيبًا يُفْضِي إلى نَغَمٍ واحِدٍ مُتَكَاملٍ هُوَ القَصِيدَة».[4]

التعريف اللغوي:

جاء في الصحاح: عَلِقَ به عَلَقاً، أى تَعَلّق به. [5] وتَعَلَّقَ الشيءَ وبالشيءِ نَشِبَ فيه وارتبطَ به.

 التعريف الإصطلاحي: 

تعلقَ اللفظُ باللفظِ: ارتبطَ به وانشدَّ له حتى أصبحَ كالجزءِ منه.

/////////////////////

عمد

[عمادا]

 سياق المصطلح:

ــ « وكُنْتُ أُحِبُّ أَنْ أُبَيِّنَ أَنَّ أَجْزَاءَ البُحُورِ التي يُسَمّونَها اليَوْمَ التَّفاعِيل لَيْسَتْ عِمادًا يَقومُ به بَيْتٌ واحِدٌ بَلْ هِي دلالَةٌ عَلى مَواقِعِ الأوتادِ الضّابِطَةِ للنَّغَمِ…»[6]

 التعريف اللغوي:

جاء في الصحاح: عمد: العَمودُ: عَمودُ البيت، وجمع القلَّة أعمِدَةٌ، وجمع الكثرة عَمَدٌ وعُمدٌ. وقرئ بهما قوله تعالى: (في عُمُدٍ مُمَدَّدَةٍ). يقال: خِباءٌ معَمَّدٌ وسطعَ عَمود الصبح. والعِمادُ: الأبنية الرفيعة، وعمدت الشئ فانعمد، أي أقمته بعِمادٍ يَعْتَمِد عليه. وأعْمَدْتُهُ: جعلت تحته عمدا. والعُمْدَةُ: ما يُعتمد عليه. واعتمد على الشئ: اتكأت. واعْتَمَدْتُ عليه في كذا، أي اتكلت عليه.[7]

 التعريف الإصطلاحي:

عمادُ الكلام: ما به يُدعَمُ ويُسنَدُ، وهو إقامتُهُ بعمادٍ يُمسكهُ حتى يصيرَ بناءً متماسكاً.

/////////////////////////////

 (ع)

عنج

[عناج]

 سياق المصطلح:

ــ« …وَهُوَ كَلَامٌ  لَوْ كَانَ لَهُ عِنَاجٌ ( أيْ حَبْلٌ يَشُدُّهُ ويُقَوِّيهِ ويُمْسِكُهُ )، وإنَّمَا هُوَ مَا أَقُولُ لَكَ لأَنَّكَ لا تَسْتَطِيعُ أَنْ تَقُولَ في مدرج الكَلَامِ عَلَى مَذْهَبِهِمْ في التَّضْمِينِ…»[8]

 التعريف اللغوي:

جاء في لسان العرب: عنج: عَنَجَ الشيءَ يَعْنِجُه: جَذَبه. وكلُّ شَيْءٍ تَجْذِبه إِليك، فَقَدَ عَنَجْتَه. وعَنَجَ رأْسَ الْبَعِيرِ يَعْنِجُهُ ويَعْنُجُه عَنْجاً: جَذَبَهُ بِخِطامه حَتَّى رَفَعَهُ وَهُوَ رَاكِبٌ عَلَيْهِ. والعِنَاجُ: خَيْط أَو سَيْر يُشدّ فِي أَسفل الدَّلْوِ ثُمَّ يُشَدُّ فِي عُرْوتها أَو عَرْقُوَتِها، وَرُبَّمَا شُدَّ فِي إِحدى آذَانِهَا. وَقِيلَ: عِنَاجُ الدَّلْوِ عُرْوَة فِي أَسفل الغَرْب مِنْ بَاطِنٍ تُشدُّ بِوِثَاقٍ إِلى أَعلى الكَرَبِ، فإِذا انْقَطَعَ الحَبْلُ أَمسك العِناجُ الدَّلْوَ أن يَقَعَ في البِئْرِ، وَكُلُّ ذَلِكَ إذا كَانَتِ الدَّلْوُ خَفِيفَةً، وهُوَ إِذا كَانَ فِي دَلْوٍ ثَقِيلَةٍ حَبْلٌ أَو بطانٌ يُشَدُّ تَحْتَهَا، ثُمَّ يُشَدُّ إِلى العَرَاقي فَيَكُونُ عَوْنًا للْوَذَمِ فإِذا انْقَطَعَتِ الأَوْذام أَمسكها العِنَاجُ.[9]

التعريف الإصطلاحي:

العناج: استعارةٌ لرَوابطِ لكلام، التي تشُدُّ اللفظَ إلى اللفظِ حتى تَنتظمَ أجزاؤه وتلتئمَ أطرافُه.

ــــــــــــــــــــــــــــــ

الهوامش:

[1] نمط صعب ونمط مخيف، ص: 197

[2] نفسه، ص: 293

[3] الصحاح، 2/510

[4] نمط صعب ونمط مخيف، ص:304

[5] الصحاح، 4/1529

[6] نمط صعب ونمط مخيف، ص: 278

[7] الصحاح، 2/511-512

[8] نمط صعب ونمط مخيف، ص:155

[9] لسان العرب، 2/329-330.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق