الرابطة المحمدية للعلماء

مراكش تحتضن لقاء دوليا حول تدبير وسائل الإعلام الجديدة

تحتضن مدينة مراكش، يومي 24 و25 أكتوبر المقبل، لقاء دوليا حول تدبير وسائل الإعلام الجديدة وشبكات التواصل الاجتماعي، وذلك بحضور أزيد من 200 مشارك يمثلون 30 بلدا، حسب ما أوردته وكالة المغرب العربي للأنباء.

وحسب منظمي هذا الحدث، فإن وسائل الإعلام الجديدة وشبكات التواصل الاجتماعي أضحت تشكل دعامات أساسية بالنسبة للمقاولات والهيئات العمومية من أجل التغيير والابتكار، مضيفين أن هذا اللقاء، في دورته الرابعة، يهدف إلى تحديد وضبط المؤشرات والرهانات المرتبطة بالدعامات.

وسيعرف هذا اللقاء مشاركة ثلة من الخبراء والمستشارين والمسؤولين عن الأنشطة المرتبطة بوسائل الإعلام الجديدة والتواصل الاجتماعي بعدد من المقاولات بأوروبا ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، والذين سيسعون إلى تحليل وفهم دينامية هذه الوسائل من خلال أربعة محاور.

ويهم المحور الأول دراسة المؤشرات الرئيسية لوسائل التواصل الاجتماعي والتواصل الرقمي في سنة 2013، في حين يخصص المحور الثاني لمناقشة الرهانات المرتبطة بوسائل التواصل الاجتماعي والتفكير في كيفية تدبيرها، فضلا عن القيام بدراسة خاصة ومعمقة لتأثير محتوى هذه الوسائل على تدبير العوالم الافتراضية.

وسيتناول المحوران الثالث والرابع القواعد الجديدة لتأثير هذه الوسائل، وتدبير وضمان استمرارية العلاقة مع “المؤثرين”، وتقييم الاستثمار في وسائل الإعلام الاجتماعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق