مركز دراس بن إسماعيل لتقريب المذهب والعقيدة والسلوكأعلام

محمد بن الحسن الشيباني راوي الموطأ

 د. أمينة مزيغة باحثة بمركز دراس بن إسماعيل

 

         هو محمد بن الحسن بن فرقد الشيباني الكوفي، أبو عبد الله، فقيه العراق أصله من دمشق من قرية (حرستا)، صاحب أبي حنيفة، وناشر علمه، كان مع تبحره في الفقه يضرب بذكائه المثل، إمام بالفقه والأصول، ولد الشيباني سنة اثنين وثلاثين ومائة.

         كان إماما من بحور العلم في الفقه والعربية، حتى قال الشافعي: “لو أشاء أن أقول نزل القرآن بلغة محمد بن الحسن لقلت لفصاحته”، ونعته الخطيب البغدادي بإمام أهل الرأي، لزم الإمام مالك ثلاث سنين، وسمع الموطأ، “قال الشافعي: قال محمد بن الحسن: “أقمت عند مالك ثلاث سنين وكسرا، وسمعت من لفظه سبع مائة حديث”.

         أخذ العلم عن: مالك بن أنس، وأبي حنيفة وتفقه عليه، وإليه نسب، وتمم الفقه على يعقوب القاضي أبي يوسف، ومسعر، والأوزاعي، وسفيان الثوري، وابن المبارك، وغيرهم.

         أخذ عنه: الإمام الشافعي وأكثر عنه، وهشام بن عبيد الله، وعمرو بن أبي عمرو الحراني، وعلي بن مسلم الطوسي، وآخرون.

         له كتب كثيرة في الفقه والأصول، منها “المبسوط” في فروع الفقه، و”الزيادات”، و”الجامع الكبير”، و”الجامع لصغير”، و”الآثار”، و”السير”، و”الموطأ” و”الأمالي”، و”المخارج في الحيل”، وغيرها.

         توفي رحمه الله بالري سنة تسع وثمانين ومائة للهجرة.

  

        سير أعلام النبلاء 7/555 رقم 1358.

        الأعلام  6/ 80.

        معجم المؤلفين9/207.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق