الرابطة المحمدية للعلماء

كلية العلوم بالرشيدية تطلق نظاما للتعلم عن بعد

أطلقت كلية العلوم والتكنولوجيا بالرشيدية، أمس الإثنين، نظاما للتعلم عن بعد للدعم الجامعي (ماسيف أوبن أنلاين كورس).

وسيتيح هذا النظام، الذي ينفذ لأول مرة على الصعيد الوطني، مواجهة مشكلة الأعداد المتنامية من الطلبة بالجامعة، فضلا عن تذليل الصعوبات التي يشكلها بناء أحياء جامعية جديدة بجهة درعة-تافيلالت التي تعرف خصاصا على مستوى البنيات المخصصة لإيواء الطلبة الذين يتوافدون عليها.

وقد تم الإعلان عن هذا النظام خلال فعاليات الدورة الأولى لليوم العالمي للرياضيات التطبيقية والمعلوميات، المنظم تحت شعار “بيداغوجية البحث”.

وحسب المصممين فإن هذا النظام يهدف، أيضا، إلى تعزيز تكوين الطلبة في المجالات العلمية والتقنية واللغوية، علاوة على وضع مسلسل للتكوين المستمر لفائدة جميع المواطنين الذين يتوفرون على الشروط القبلية الضرورية.

وسيتم، في إطار مرحلة تجريبية، اختبار النظام من قبل ال4500 طالب بهذه الكلية في مرحلة أولى، قبل تعميمه على الكلية متعددة التخصصات بالرشيدية، التي تستقبل نحو 14 ألف طالب وطالبة.

جدير بالذكر أن تصميم المشروع كان وضع في شتنبر 2014 من طرف فريق من طلبة كلية العلوم والتكنولوجيا بالرشيدية، بدعم من الوزارة الوصية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق