الرابطة المحمدية للعلماء

علماء مسلمون يدعون بموريتانيا إلى وضع “تصورات مجمع عليها” للإصلاح

دعا العشرات من الفقهاء وعلماء الدين المسلمين، مؤخرا بموريتانيا، إلى وضع تصورات مجمع عليها تستجيب للإصلاح، وتعمل على ترشيد المواقف، صيانة لكيان الأمة وضمانا لوحدتها  بالوقوف في وجه التحديات المحدقة بأمة تشهد تحولات كبرى، في إشارة إلى الحراك الشعبي الذي تشهده مختلف الدول العربية.

وحسب موقع “صحراء ميديا” الموريتاني، فإن العلماء والائمة الذين قدموا من مختلف القارات للمشاركة في ندوة علمية إحياء لمولد النبي صلى الله عليه وسلم، شددوا على أن “الساسة والمرشدين وصناع الرأي والقرار، كل من موقعه، مطالبون اليوم بالقيام بدورهم المنوط بهم حيال التطورات والأحداث التي تمر بها الأمة الإسلامية”.

وخلال الندوة نفسها المنظمة من طرف التجمع الثقافي الإسلامي في موريتانيا، أكد رئيس هذا التجمع، الشيخ محمد الحافظ النحوي، أن علاج أي ظاهرة تتعلق بالشباب تتم من خلال تحديد دور هذه الفئة في ثنائية طموحات التغيير ومقتضيات الترشيد، وذلك من خلال السير على نهج النبي صلى الله عليه وسلم، ونهج الصديق وعمر وعثمان وعلي رضوان الله عليهم، وخلق جيل من المحبة الراسخة للمصطفى؛ فلن يصلح آخر هذه الأمة إلا بما صلح به أولها”.

وتدخل أثناء مناقشات نسخة هذه السنة للندوة المنظمة تحت شعار “دور الشباب المسلم بين تطلعات التغيير ومقتضيات الترشيد”، العديد من المسؤولين الموريتانيين وممثلي الشأن الديني بعدد من الدول العربية والإسلامية.

جدير بالذكر أن الندوة المنظمة تحت رعاية الرئاسة الموريتانية تضمنت أيضا مسابقات في القرآن الكريم والسيرة النبوية الشريفة، وستُختتم بمقاطعة السبخة بنواكشوط مساء يوم الجمعة القادم.

نور الدين اليزيد، بتصرف عن وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق