الرابطة المحمدية للعلماء

صحف اليوم: مشاركة مغربية في دورة جمعية الأمم المتحدة للبيئة

نقرأ في الصحف الوطنية الصادرة اليوم الثلاثاء 24 ماي 2016، السيد صلاح الدين مزوار: قمة المناخ ستكون قمة الدفاع عن الدول المهددة أكثر بالتغيرات المناخية، 60 ألف جندي مغربي يحافظون على السلام في العالم، مواعيد التاريخ بمعهد العالم العربي بباريس تمنح جائزتها الكبرى لمؤرخة فرنسية، مشاركة مغربية في دورة جمعية الأمم المتحدة للبيئة، وزير التعليم العالي يشترط إتقان الإنجليزية للحصول على شهادة الدكتوراه.

آخر ساعة تنشر في صفحتها “الحدث” خبر افتتاح أمس الاثنين بمقر هيئة الأمم المتحدة في نيروبي، أشغال الدورة الثانية لجمعية الأمم المتحدة للبيئة، التابعة لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، وذلك بحضور شخصيات رفيعة المستوى وأزيد من 1300 وفد، من بينها الوفد المغربي، مؤكدة أنه من المنتظر أن تفضي هذه الدورة، التي يجري تنظيمها تحت شعار “تحقيق البعد البيئي لخطة التنمية المستدامة لعام 2030″، إلى توصيات ونداء عالمي من أجل العمل على مواجهة التحديات البيئية الرئيسية التي يواجهها العالم في الوقت الراهن.

أخبار اليوم أفادت أن مذكرة جديدة أصدرها وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، السيد لحسن الداودي، تشترط ألا يحصل أي طالب على درجة الدكتوراه من جامعات المغرب إلا إذا كان ملما باللغة الإنجليزية، مشيرة إلى أن هذه هي المرة الأولى التي تعتمد فيها سلطات التعليم في البلاد هذا الشرط.

الصباح أخبرت أن صلاح الدين مزوار، وزير الشؤون الخارجية والتعاون، ورئيس لجنة الإشراف على تنظيم قمة المناخ “كوب 22″، أكد أن قمة المناخ المرتقب تنظيمها نونبر المقبل بمراكش، ستكون قمة الدفاع عن الدول المهددة أكثر بالتغيرات المناخية، ونبه في مداخلة له خلال انعقاد المناظرة الدولية التي نظمتها الجمعة الماضي، الوزارة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، إلى أن شعوب هذه الدول ستجد نفسها، في المستقبل القريب، تعاني مشكلا ليست هي السبب فيه، ويتعلق الأمر ببلدان إفريقيا والدول الواقعة بالجنوب الشرقي بآسيا وأمريكا الوسطى وأمريكا اللاتينية.

الاتحاد الاشتراكي أوردت في صفحتها الثالثة خبر تسليم الجائزة الكبرى لمواعيد التاريخ بمعهد العالم العربي بباريس، للمؤرخة الفرنسية فانيسا فان رونترغيم، عن مؤلفها “النخب البغدادية زمن السلاجقة”، مشيرة إلى أن برنامج هذه الدورة تضمن عدة محاضرات وندوات وورشات، وتقديم مؤلفات، وعرض أشرطة ذات صلة بتاريخ المنطقة.

بيان اليوم توقفت عند خبر مشاركة الجنود المغاربة ضمن 8 تجريدات في عمليات حفظ السلام عبر العالم طيلة نصف قرن، وحسب المعطيات التي تم استعراضها خلال معرض حول مشاركة المملكة المغربية، في عمليات حفظ السلام والعمل الإنساني، على هامش القمة العالمية الأولى للعمل الإنساني، بتركيا، فإن المساهمة المغربية وفرت 14 مستشفى طبيا ميدانيا، وأكثر من مليون و700 ألف خدمة طبية.

أحمد زياد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق