الرابطة المحمدية للعلماء

صحف اليوم: فرنسا تدرج اللغة العربية في مناهجها التعليمية

نقرأ في الصحف الوطنية الصادرة اليوم الخميس 2 يونيو 2016، تنظيم محاضرة حول موضوع “طرق جديدة لتأريخ مطلق للرسوم الصخرية، حوالي 13 في المائة من المدخنين بالمغرب لا تتجاوز أعمارهم 15 سنة، أبو درار: مشروع الحكومة حول الولوج إلى المعلومة يحتاج إلى تجويد، فرنسا تدرج اللغة العربية في مناهجها التعليمية، اتحاد كتاب المغرب ينظم غدا الجمعة، ندوة أدبية لتقديم بعض الإصدارات، جائزة “كموش” البرتغالية من نصيب البرازيلي اللبناني الأصل رضوان نصار.

آخر ساعة أخبرت أن وزارة التربية والتعليم الفرنسية قررت أول أمس الثلاثاء، إدراج اللغة العربية بشكل رسمي في المناهج الدراسية ابتداء من السنة المقبلة، ليتمكن التلاميذ الفرنسيون من اختيارها كلغة أجنبية، بعد نقاش حاد داخل البرلمان الفرنسي مع تيار اليمين الرافض للمقترح، موردة في هذا الإطار تصريحا لوزيرة التعليم الفرنسية، السيدة نجاة فالة بلقاسم، أكدت من خلاله أنه سيجري تقييم عمل المدرسين كباقي أساتذة اللغات الأخرى، وسيحضرون دورات تدريبية وفق برنامج “بيداغوجي” محدد.

الاتحاد الاشتراكي أوردت خبر دراسة تم نشرها أخيرا تؤكد بأن 13 في المائة من المدخنين لا تتجاوز أعمارهم 15 سنة، مشيرة إلى أن المندوب الجهوي للصحة السيد عبد الله السباعي، قال في لقاء تحسيسي حول أضرار التدخين نظمته جمعية “أنا وأنت” بمدينة فاس، أن الدراسة تشير إلى أن أكثر من 30 في المائة من تلامذة المدارس تلقوا نصائح واستشارات في موضوع التدخين و27 في المائة ناقشوا أسباب تعاطي زملاء لهم للتدخين و26 في المائة تابعوا حصص دراسية حول أضرار التدخين.

بيان اليوم أوردت في صفحتها الثقافية خبر احتضان المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية بالرباط محاضرة تحت عنوان “طرق جديدة لتأريخ مطلق للرسوم الصخرية بالمغرب، ألقاها السيد مارتي كورنيا، أستاذ بقسم ما قبل التاريخ وعلم الآثار في الجامعة الوطنية للتعليم عن بعد بالعاصمة الإسبانية مدريد، أكد من خلالها أن تاريخ الرسومات الصخرية التي تم اكتشافها بالمغرب يعتبر من أهم الإشكاليات التي تواجه الباحثين، موضحا أن هذه الصعوبات تكمن أساسا في تواجد مواقع هذه الصخور في الهواء الطلق، مما يجعلها “عرضة للتأثيرات الخارجية”.

الأحداث المغربية وتحت عنوان “أبو درار: مشروع الحكومة حول الولوج إلى المعلومة يحتاج إلى تجويد”، أخبرت أن رئيس الهيئة المركزية للوقاية من الرشوة، السيد عبدالسلام أبو درار، قال أول أمس الثلاثاء بالرباط، إن مشروع القانون الذي أعدته الحكومة في مجال الوصول إلى المعلومة ما يزال في حاجة إلى “تجويد” بعض مقتضياته والحسم في مجموعة من إشكالياته المتعلقة أساسا بهيئات المرفق العام المشمولة بنطاق التطبيق ومجالات الاستثناء وحالات رفع السر المهني، وحق الهيئات الوطنية في الولوج إلى سائر المعلومات دون قيد، وأضاف خلال ندوة حول “الشفافية والحكامة الجيدة: الولوج إلى المعلومة نموذجا”، أن هذه المهمة منوطة بمختلف مكونات المؤسسة التشريعية.

أخبار اليوم توقفت في صفحتها الثقافية عند خبر تنظيم اتحاد كتاب المغرب بشفشاون، غدا الجمعة، ندوة أدبية لتقديم بعض الإصدارات، وهي تهم كتاب “ذكريات صداقة” و”محكي القاومة في السرد النسائي” للباحثة والشاعرة سعاد الناصر “وترانيم في شعرية المنتهى” للشاعر والناقد أحمد هاشم الريسوني”..

الصحيفة نفسها توقفت في نفس الصفحة أيضا عند خبر منح جائزة “كاموش” للسنة الجارية، وهي أعرق الجوائز الأدبية بالبرتغال، للكاتب البرازيلي اللبناني الأصل السيد رضوان نصار، مشيرة إلى أن مسؤولي الجائزة قالوا عن الكاتب الفائز إنه “كاتب كبير تروج أعماله للوعي السياسي والاجتماعي في مواجهة الاستبداد”، مشددين على “النوعية الاستثنائية للغته والقوة الشاعرية لنثره”.  

أحمد زياد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق