الرابطة المحمدية للعلماء

صحف اليوم: صحيفة بريطانية: جامعتان مغربيتان ضمن أفضل 15 جامعة عربية

نقرأ في الصحف الوطنية الصادرة اليوم الإثنين 1 فبراير 2016، الدورة الثامنة للملتقى الوطني لسينما الهواة وأفلام البيئة بشفشاون، صحيفة بريطانية: جامعتان مغربيتان ضمن أفضل 15 جامعة عربية، انعقاد الدورة الثالثة، المغاربة من أكثر الشعوب العربية لجوء للاستدانة، شعبة اللغات بالمدرسة العليا للأساتذة التابعة لجامعة عبدالمالك السعدي بتطوان تنظم جائزة علوية صبح للنقد الروائي، تنظيم مهرجان القصر الكبير الدولي للشعر

التجديد أخبرت أن صحيفة بريطانية تهتم بالشؤون التعليمية والبحث العلمي، صنفت جامعتين مغربيتين ضمن أفضل 15 جامعة بشمال إفريقيا والشرق الأوسط، وقد اعتمدت الصحيفة في تصنيفها عددا من المعايير التعليمية ومستوى الإبداع والبحث العلمي لكل جامعة، مشيرة إلى أن الأمر يتعلق بكل من جامعة القاضي عياض بمراكش وجامعة محمد الخامس بالرباط.

بيان اليوم أوردت في صفحتها الثقافية خبر تنظيم شعبة اللغات بالمدرسة العليا للأساتذة التابعة لجامعة عبدالمالك السعدي بتطوان، جائزة علوية صبح للنقد الروائي في إطار الدورة الرابعة من سلسلة بصمات إبداعية التي ستقام خلال شهر أبريل القادم.

الصحيفة نفسها تنشر في نفس الصفحى خبر تنظيم الجمعية المغربية للإعلام الوسائطي، بشراكة مع المجلس البلدي لمدينة القصر الكبير، من 10 إلى 15 مارس القادم، مهرجان القصر الكبير الدولي للشعر، مشيرة إلى أنه سيتم إلى جانب ذلك عقد ندوات نقدية وفكرية، ومعارض تشكيلية وأخرى للصور الفوتوغرافية.

المساء وتحت عنوان “المغاربة من أكثر الشعوب العربية لجوء للاستدانة” أفادت أن تقريرا كشف أن المغرب يوجد ضمن خانة الدول متوسطة الداخل، مع ارتفاع حجم مديونيته مقارنة مع مجموعة من الدول العربية الأخرى، التي تعاني من تدهور في أوضاعها الأمنية، مبينة أنه على الرغم من أن التقرير كشف أن المغرب حصل على ما يفوق 14 مليار دولار على مدى 13 سنة، كمساعدات إنمائية، إلا أن تقرير المؤسسة العربية لضمان الاستثمار وائتمان الصادرات كشفتها في تقرير لها أن متوسط الدخل السنوي للمواطن المغربي لسنة 2015 لم يتعد 3077 دولار.

العلم توقفت في صفحتها الأخيرة عند خبر فتح جمعية تلاسمطان للبيئة والتنمية باب المشاركة في الملتقى الوطني لسينما الهواة وأفلام البيئة بشفشاون في دورته الثامنة بعد تغيير اسمه السابق (الملتقى الوطني للفيلم القصير هواة سابقا) والذي سينظم من 25 إلى 28 ماي المقبل، مشيرة إلى أن هذه الدورة ستعرف انفتاحا متميزا على الأفلام البيئية مع التركيز دائما على أفلام الهواة.

وأضافت الصحيفة أنه سيتم تنظيم ندوة دولية حول “التغيرات المناخية” وندوة “إشكالية صناعة الفيلم البيئي” بالإضافة إلى ندوة حول موضوع “الإعلام السينمائي بالمغرب: الواقع والآفاق” بمشاركة إعلاميين مهتمين بالمجال السينمائي من مختلف المنابر الإعلامية (السمعية والبصرية والمقروءة) وسيعلن تباعا عن أسماء المشاركين في كل الندوات من المغرب وخارجه.

أحمد زياد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق