الرابطة المحمدية للعلماء

صحف اليوم: القيم القرآنية تأمر بالعدل المطلق الذي لا يميز بين الناس

نقرأ في الصحف الوطنية الصادرة اليوم الثلاثاء 14 يونيو 2016، مدير مركز الملك فهد الثقافي الإسلامي في الأرجنتين يشيد بالجهود الجبارة التي يقوم بها جلالة الملك محمد السادس من أجل إبراز الوجه الحقيقي للإسلام، المفوض السامي لحقوق الإنسان يتجاهل طلب الجزائر إدراج الوضع الحقوقي في الصحراء ضمن تقريره، إدريس اليزمي.. الإنسان قبل كل شيء، ليالي السينما بمتحف محمد السادس بالرباط، القيم القرآنية تأمر بالعدل المطلق الذي لا يميز بين الناس.

آخر ساعة تنشر في صفحتها “ساعة رمضان”، بورتريها خصصته لرئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان، السيد إدريس اليزمي، أكدت من خلاله أن هذا الرجل كرس نفسه للدفاع عن الحق، بكل ما تستلزمه الرحلة والمهمة من صبر على النفس وعلى الناس، مشيرة إلى أنه ظل مستعصما بالمبدأ الإنساني إلى أبعد مدى كعنوان للكينونة، فاكتسب خبرة وصنع اسما في بلاد المهجر، كرقم أساسي في معادلة الدفاع عن حقوق الإنسان والهجرة والسياسة.

العلم أخبرت أن مدير مركز الملك فهد الثقافي الإسلامي في الأرجنتين، السيد نايف الفعيم، عبر عن إعجابه وهو يشيد بالجهود الجبارة التي ما فتئ يقوم بها جلالة الملك محمد السادس من أجل إبراز الوجه الحقيقي للإسلام. وقال مدير المركز، بمناسبة حلول شهر رمضان الأبرك، إنه “لابد من توجيه رسالة شكر لصاحب الجلالة الملك محمد السادس على جهود جلالته الجبارة وكذا المبادرات التي ما فتئ يدعمها لإبراز الوجه الحقيقي للإسلام والمسلمين”، وأضاف أن المملكتين المغربية بقيادة جلالة الملك محمد السادس، والعربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، لا تدخران جهدا في سبيل نبذ العنف والعنصرية وتبديد الصورة السيئة التي تلصق ظلما بالإسلام والمسلمين.

المساء وفي مقالة للأستاذ عبدالله بوصوف، تحمل عنوان “القيم القرآنية تأمر بالعدل المطلق الذي لا يميز بين الناس”، تفيد أن شهر رمضان الكريم يعد فرصة للمسلمين للتأمل والتفكر في مجموعة من القيم والمواقف التي تجعل من الدين الإسلامي دين تعايش وتسامح ومحبة للخير واحترام للآخر، مسلطة الضوء في هذا السياق على بعض صور هذا التسامح في الدين الإسلامي، سواء عبر النصوص القرآنية أو من خلال محطات من التاريخ.  

الأحداث المغربية أوردت في صفحتها “منوعات” خبر تنظيم متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر، خلال شهر رمضان المبارك، “ليالي السينما” التي تعرف عرض أفلام مغربية كل جمعة وسبت من 10 يونيو الجاري الى 2 يوليوز القادم، مشيرة إلى أن بلاغا للمؤسسة الوطنية للمتاحف أفاد أن هذا البرنامج الرمضاني يقترح على الجمهور عرض الأفلام المغربية الطويلة.

الصحيفة نفسها توقفت عند خبر تجاهل المفوض السامي لحقوق الإنسان طلب الجزائر إدراج الوضع الحقوقي في الصحراء ضمن تقريره، مشيرة إلى أن المفوض السامي، السيد زايد بن رعد الحسين، تغاضى عن الاستجابة للطلب، الذي استمرت البعثة الجزائرية في الضغط لقبوله في التقرير العشري لمجلس حقوق الإنسان، منذ مارس الماضي، معولة على ملف حقوق الإنسان ضمن خانات الأوضاع الأكثر قلقا على المستوى الدولي، وهو ما لم يستجب له التقرير الذي تلاه زايد بن رعد الحسين صبيحة أمس أمام حشد كبير من السفراء الدائمين لدى مجلس حقوق الإنسان في جنيف.

أحمد زياد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق