الرابطة المحمدية للعلماء

سلطات بورما تطرد مسلمي الروهينجيا من أحزابها السياسية

في تأكيد على تورطها في الصراع القائم ضد المسلمين وانحيازها إلى المتطرفين البوذيين، طردت السلطات في بورما أعضاء من مسلمي الروهنجيا من الأحزاب التي ينتمون إليها.

وأمرت السلطات حزبا سياسيا جديدا، وفقا لما جاء في وكالة الأنباء الروهينجية، بطرد ستة من كبار أعضائه ينتمون لعرقية الروهنجيا بدعوى أنهم أجانب وليسوا من أهل البلد.

وتزعم السلطات في بورما أن الروهنجيا المسلمين ليسوا من سكان البلاد الأصليين وترفض منحهم جنسيتها وتحرض ضدهم البوذيين المتطرفين لذبحهم وحرق بيوتهم.

ونفذت جماعات بوذية متطرفة حملة إبادة ضد المسلمين خلال الأشهر القليلة الفائتة مما أدى لمقتل الآلاف، وفقا لوكالة أنباء الروهنجيا.

وهذه ليست المرة الأولى التي ترتكب فيها مجازر ضد المسلمين في بورما حيث شهدت السنوات الماضية العديد من المجازر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق