الرابطة المحمدية للعلماء

دراسة نباتية تلوح بمخاطر ارتفاع درجة حرارة الأرض

أظهر بحث أخير في الولايات المتحدة، أن النباتات تزهر أسرع مما توقع العلماء استجابة لتغير المناخ وهو ما قد يكون له آثار مدمرة غير مباشرة على سلاسل الغذاء والنظم البيئية.

ويقول العلماء إن ظاهرة الاحتباس الحراري سيكون لها تأثير كبير على مئات الأنواع النباتية والحيوانية في مختلف أنحاء العالم مما يغير بعض أنماط التربية والهجرة والتغذية.

وقد تؤثر زيادة تركيز ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي الناجمة عن حرق الوقود الأحفوري على إنتاج النباتات للأوكسجين في حين أن ارتفاع درجات الحرارة وأنماط هطول الأمطار قد تغير من سلوكها.

وقال باحثون في جامعة كاليفورنيا في سان دييجو وعدة مؤسسات أمريكية أخرى “نتوقع استجابة الأنواع لتغير المناخ يمثل تحديا كبيرا في علم البيئة”.

وقالوا إن النباتات كانت محور الدراسة لأن استجابتها لتغير المناخ قد تؤثر على السلسلة الغذائية ووظائف النظام البيئي مثل التلقيح ودورات التغذية وإمدادات المياه.

رويترز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق