وحدة المملكة المغربية علم وعمرانمعالم

جامع سيدي فاتح

الكائن بشارع سيدي فاتح، بني عام (1270ﻫ/1854م) أي في عهد السلطان مولاي عبد الرحمان، وهو مسجد صغير عرضه 90 و12 م عمقه 60 و8 م، وقد كتب تاريخ البناء على بابه، دفن فيه سيدي فاتح وهو عبد لآل ملين جاء من الأندلس مع الموريسكيين، ورد في بعض التقاييد أن اسمه فتح الله أقانيا الأندلسي، وقد أعتق وبنى كوخا مكان المسجد، ومات وعمره 83 عاما، وبنى ضريحه معلم تطواني هو الحاج عبد السلام دفن قرب ضريحه. زيد في ضريحه أيام المولى عبد الرحمن بن هشام، حيث كان صغيرا ثم جدد، ويقال أنه من موالي آل مولين، وقد كان يدرس به الشيخ أبو شعيب الدكالي.

اظهر المزيد

د. جمال بامي

  • رئيس مركز ابن البنا المراكشي للبحوث والدراسات في تاريخ العلوم في الحضارة الإسلامية، ووحدة علم وعمران بالرابطة المحمدية للعلماء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق