الرابطة المحمدية للعلماء

تونس تحتضن الدورة الثالثة للمنتدى العالمي حول “الإعلام البديل”

تحتضن العاصمة التونسية ما بين 26 و 30 من شهر مارس الجاري، أشغال الدورة الثالثة للمنتدى العالمي حول “الإعلام البديل”٬ والتي تقام ضمن فعاليات المنتدى الاجتماعي العالمي٬ المنعقد تحت شعار “الإعلام البديل رافعة للديمقراطية والمواطنة”، بمشاركة المغرب وعدد كبير من ممثلي وسائل الإعلام الحرة والبديلة من مختلف أنحاء العالم٬ إضافة إلى العديد من النشطاء والفاعلين في منظمات المجتمع المدني.

وستتناول هذه الدورة العديد من القضايا في مقدمتها موضوع “الإذاعات المجتمعاتية” مع إقامة  دورة تدريبية حول هذه الأخيرة، كما سيناقش المشاركون كذلك موضوع “الحق في الولوج إلى المعلومة” ، إضافة إلى ورشة تتناول موضوع “الإعلام البديل والحق في التواصل وتعزيز حرية التعبير”.

وفي هذا الصدد صرح الناشط المغربي، محمد الغطاس، لوكالة المغرب العربي للأنباء، باعتباره منسق البوابة وعضو اللجنة التحضيرية للمنتدى، قائلا  بأن فكرة انعقاد منتدى الإعلام البديل بشكل منتظم، انطلقت من ندوة احتضنتها العاصمة السنغالية دكار سنة 2010  بمشاركة عدد كبير من الفاعلين في الحقل الإعلامي من مختلف أنحاء العالم ٬ حيث تم الاتفاق على أن تكون دورات المنتدى مواكبة لانعقاد المنتدى الاجتماعي العالمي .

وأضاف الغطاس في تصريحه لوكالة المغرب العربي للأنباء أن بوابة “جسور” ومنتدى “بدائل المغرب” لعبا دورا هاما في بلورة فكرة المنتدى على أرض الواقع٬ مشيرا إلى أن الدورة الحالية تتناول مجموعة من المحاور في مقدمتها موضوع “الإذاعات المجتمعاتية”.

وأوضح  كذلك أن المنطقة العربية من مغربها إلى مشرقها تشترك في كونها تعاني من “فراغ تشريعي وعدم الإقرار بقانونية مثل هذا النوع من الإذاعات التي تتواجد في 120  بلدا عبر العالم، مضيفا أن المنتدى سيتطرق كذلك لمسألة امتلاك تكنولوجيا الإعلام والاتصال ٬ التي قال إنها ما زالت تتحكم فيها الشركات الكبرى في العالم خاصة الأمريكية٬ كما هو الأمر بالنسبة لشبكة الانترنت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق