الرابطة المحمدية للعلماء

المغرب يخلد اليوم الذكرى الثالثة والثلاثين للمسيرة الخضراء

  وبهذه المناسبة سيوجه جلالة الملك محمد السادس مساء اليوم خطابا ساميا إلى الأمة

يخلد الشعب المغربي اليوم الخميس، بكل فخر واعتزاز، الذكرى الثالثة والثلاثين لإعلان جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني عن تنظيم المسيرة الخضراء، وهي مناسبة قوية بدلالاتها ورموزها تستحضر فيها الأجيال الصاعدة هذا الحدث الذي يؤرخ لصفحات مشرقة من النضال المغربي .

وأشارت جريدة ” الصحراء المغربية ” إلى أن المغفور له الحسن الثاني قد أعلن في 16 أكتوبر 1975، عن تنظيم هذه المسيرة الشعبية التي مكنت الشعب المغربي من استرجاع أقاليمه الجنوبية, وذلك بعد تأكيد محكمة العدل الدولية بلاهاي في رأيها الاستشاري أن الصحراء لم تكن يوما “””” أرضا خلاء “”””, وأنه كانت هناك روابط قانونية وأواصر بيعة بين سلاطين المغرب وبين الصحراء, وهو ما شكل اعترافا بشرعية مطالب المغرب لاسترجاع أراضيه المغتصبة.
 
وهكذا، أعلن المغفور له الحسن الثاني، في خطاب موجه للأمة، عن تنظيم هذه المسيرة، حيث قال: “بقي لنا ان نتوجه إلى أرضنا، الصحراء فتحت لنا أبوابها قانونيا، اعترف العالم بأسره بأن الصحراء كانت لنا منذ قديم الزمن، واعترف العالم لنا أيضا بأنه كانت بيننا وبين الصحراء روابط، وتلك الروابط لم تقطع تلقيائيا، وإنما قطعها الاستعمار لم يبق شعبي العزيز إلا شيء واحد، إننا علينا أن نقوم بمسيرة خضراء من شمال المغرب إلى جنوبه ومن شرق المغرب إلى غربه”.

وفي السادس من نونبر عام1975, انطلقت جماهير المتطوعين من كل فئات وشرائح المجتمع المغربي, ومن سائر ربوع الوطن, حيث سار350 ألف مغربي ومغربية, بنظام وانتظام صوب الأقاليم الجنوبية للمملكة لتحريرها من براثن الاحتلال الإسباني مسلحين بقوة الإيمان وبأسلوب حضاري سلمي فريد من نوعه, أظهر للعالم أجمع صلابة المغاربة وإرادتهم الراسخة في استرجاع حقهم المسلوب وإنهاء الوجود الاستعماري على جزء غال من الوطن.

وكان النصر للإرادة الوطنية, وارتفعت راية الوطن خفاقة في سماء العيون في28 فبراير1976 مؤذنة بنهاية الوجود الاستعماري في الصحراء المغربية, لتتواصل بعد ذلك ملحمة صيانة الوحدة الترابية بكل إصرار لإحباط مناورات خصوم وأعداء الوحدة.

وبهذه المناسبة الخالدة، أعلن بلاغ لوزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة، أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس سيوجه، مساء اليوم الخميس، خطابا ساميا إلى الأمة، بمناسبة حلول الذكرى الثالثة والثلاثين للمسيرة الخضراء المظفرة.

وفي ما يلي نص البلاغ:
“تعلن وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة، أنه بمناسبة حلول الذكرى الثالثة والثلاثين للمسيرة الخضراء المظفرة، سيوجه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله وأيده، خطابا ساميا إلى شعبه الوفي.
وسيبث الخطاب الملكي على أمواج الإذاعة وشاشة التلفزة، في الساعة الثامنة والنصف من مساء اليوم الخميس 07 ذي القعدة 1429ه الموافق 06 نونبر 2008 م”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق