مركز الدراسات القرآنيةأعلام

العلامة الإمام أبو يحيي عبد الرحمن بن الإمام محمد الشـريف التلمساني (ت826هـ)

العلامة المفسر الفقيه العمدة الفهامة شريف العلماء وخاتمة المفسـرين، ولد في رمضان (سنة 757هـ) بتلمسان، كان آية من آيات الله في القيام بتحقيق العلوم مع الإتقان، حامل لواء المعارف.
قال التنبكتي: «قال بعض من عرف به وبأبيه وأخيه: ولد آخر ليلة التاسع عشر من رمضان عام سبعة وخمسين وسبعمائة. وبشر به أبوه في منامه كأخيه. وكان ليلة مولده بات مع أبيه الفقيه أبو زيد بن خلدون والقاضي أبو يحيى بن السكاك فطلب منه كل أن يسميه باسمه، فسماه عبد الرحمن، وكناه أبا يحيى».
أخذ عن أبيه وقرأ عليه «مثارات الغلط»، و ابن الحاجب الأصلي، وعن الفقيه أبي عثمان سعيد العقباني، وسمع كذلك أبا القاسم بن رضوان وأجازه وجماعة، و سمع من أبي القاسم بن رضوان صحيح مسلم و الشفاء ، و أجازه . واجتهد حتي برع و تعجب منه. قال الفقيه الصالح أبو يحيى المطغري: «حضرت مجالس العلماء شرقاً و غرباً فما رأيت و لا سمعت مثل أبي عبد الله و ولديه».
وعنه أخذ خلق كثير منهم: ابن زاغو، وابن مرزوق الحفيد، ويحيي المضغري وجماعة. وكان قد دخل مدينة فاس وأقرأ بحضرة سلطانها وفقهائها.
له مؤلفات قيمة: في التفسير كتفسير سورة الفتح، وأجوبة فقهية، في المعيار للونشريسي، ونوازل مازونة . وتوفي رجب سنة826هـ.

مصادر ترجمته :

  • البستان لابن مريم (ص164)،العلامة الإمام أبو يحيي عبد الرحمن بن الإمام محمد الشـريف التلمساني(ت826هـ).
  • نيل الابتهاج لأحمد بابا التنبكتي (ص212).
  • شجرة النور الزكية (234ص).
  • تعريف الخلف للحفناوي (1/ 106).
Science

د. الحسن الوزاني

باحث بمركز الدراسات القرآنية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق