الرابطة المحمدية للعلماء

افتتاح معرض “العصر الذهبي للحضارة العربية الإسلامية” بأبوظبي

افتتح أمس الثلاثاء بفضاء جامعة السوربون بأبوظبي، معرض “العصر الذهبي للحضارة العربية الإسلامية” الذي تنظمه الجامعة بتعاون مع معهد العالم العربي بباريس ، خلال الفترة من 24 شتنبر إلى 14 يناير المقبل.

ويسلط المعرض الذي ينظم لأول مرة بدولة الإمارات، الضوء على الدور التاريخي للحضارة العربية الإسلامية الممتدة من بداية القرن الثامن إلى الخامس عشر، حيث شهدت هذه المرحلة أوج عطاءاتها من خلال العديد من الإنجازات العلمية والإنسانية التي أسهمت في الارتقاء بالحضارة البشرية ومهدت للنهضة الشاملة التي عرفتها أوربا لاحقا .

وينقسم المعرض إلى أجزاء رئيسية تتمثل في السماء والأرض والإنسان والفن ، يقدم كل جزء التطور المعرفي لكل مرحلة تاريخية مع شرح مبسط يسهل استيعابه مرفق بصور ورسوم ونماذج توضيحية مع الإشارة إلى بعض الدراسات والبحوث القيمة التي استفادت منها البشرية وأثرت الفكر البشري في زمن كان العالم يعيش حالة من التخبط الحضاري.

وأوضح نائب رئيس جامعة السوربون ، مدير عام مجلس أبوظبي للتعليم مغير خميس الخييلي ، في كلمة خلال افتتاح فعاليات المعرض الذي ترأسه وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، أن المعرض من شأنه تشجيع الأجيال الشابة في الإمارات على الابتكار والمساهمة في صناعة مستقبل أفضل ، خصوصا وأن دولة الإمارات مهيأة لاحتلال مكانة رائدة في مجالات العلوم الحديثة والابتكارات التكنولوجية انطلاقا من التاريخ الطويل للابتكارات التي شهدتها الحضارة الإسلامية .

وأضاف أن احتضان أعرق الجامعات في أوربا والعالم لمعرض يبرز الإنجازات العلمية والإنسانية للحضارة العربية الإسلامية في عصورها الذهبية ، يعكس مدى التأثير الذي تركته هذه الحضارة على البشرية جمعاء.

من جانبه، أكد رئيس معهد العالم العربي بباريس جاك لانغ، على أهمية هذا المعرض الذي يشكل إضاءة على مرحلة حضارية مزدهرة عاشتها الأمة العربية الإسلامية قدمت خلالها العديد من الإسهامات الفكرية التي تبين عمق هذه الحضارة الإسلامية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق