الرابطة المحمدية للعلماء

أول مغربي يُتوّج بدكتوراه فخرية بكندا

توج العربي عماد رئيس المركز المغربي للتربية المدنية يوم الثلاثاء المنصرم، كأول مغربي يحصل على شهادة الدكتوراه الفخرية من جامعة (أوتاوا) الكندية، وذلك اعترافا بدفاعه عن ِقيَم التربية المدنية والتواصل التربوي والثقافي، وكذا ترسيخ الديمقراطية.

وتزامن تتويج الباحث التربوي من قبل رئيس جامعة ” أوتاوا “، مع حفل تخرج 7600 طالب وطالبة، ينتمون إلى بلدان مختلفة من العالم، حضره عدد من الوزراء والسفراء.

وسبق لعماد أن كُرّم في واشنطن من قبل “المجلس الوطني للزوار الدوليين”، ضمن 18 فاعلا جمعويا على المستوى العالمي، الذي منحه (السعفة الذهبية 2011)، تقديرا لما يقوم به من مجهودات وازنة في المجال التربوي والثقافي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق