الرابطة المحمدية للعلماء

آلاف الأطفال يتظاهرون في الرباط تنديداً بالعدوان الإسرائيلي على غزة

المطالبة بوقف إطلاق القنابل الفوسفورية على الشعب الفلسطيني بالقطاع

شارك الآلاف من الأطفال المغاربة في مسيرة تضامنية، أمس الأحد بالرباط، مع الشعب الفلسطيني في قطاع غزة الذي يتعرض للعدوان الإسرائيلي، دعت إليها مجموعة العمل الوطنية لمساندة العراق وفلسطين، والجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفلسطيني.

وندد الأطفال المشاركون في هذه المسيرة، التي نظمتها رابطة الأمل للطفولة المغربية، والتي واكبتها وسائل الإعلام الوطنية والأجنبية، بالعدوان الإسرائيلي المتواصل منذ أسبوعين على غزة، مطالبين ب”وقف إطلاق القنابل الفوسفورية على الشعب الفلسطيني بالقطاع”.

ورفع الأطفال المشاركون الأعلام الوطنية المغربية والفلسطينية ولافتات كتبت عليها شعارات تشجب العدوان العسكري الإسرائيلي في حق سكان قطاع غزة، وصور حول هذا العدوان، وحملوا دمى ملطخة بالدماء إظهارا لبشاعته، منادين بنصرة الأطفال الفلسطينيين المحاصرين بالقطاع.

ووجه الأطفال المغاربة نداء يناشد المجتمع الدولي إلى “حماية حقوق الطفل الفلسطيني التي تدعو إليها كل الشرائع السماوية والمواثيق الدولية، وجمعيات المجتمع المدني وكافة المؤسسات التربوية والمتدخلين في الشأن الطفولي إلى ” الدعم المطلق لقضايا الطفولة الفلسطينية (…) وتكثيف الأنشطة التربوية والتضامنية والتحسيس بخطورة الأوضاع الراهنة في غزة”.

وجابت المسيرة شارع محمد الخامس انطلاقا من ساحة البريد نحو ساعتين ونصف في أجواء طبعها تنظيم محكم.

وفي ختام المسيرة، دعا الأطفال في كلمة ألقيت بالمناسبة إلى وقف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة ورفع الحصار ووضع حد لسياسة التجويع عن الشعب الفلسطيني بالقطاع. وتمت تلاوة الفاتحة ترحما على أرواح الشهداء الذين سقطوا جراء العدوان الإسرائيلي.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق