مركز ابن القطان للدراسات والأبحاث في الحديث الشريف والسيرة العطرةأعلام

مِن أَعْلام السِّيرة وَالتَّارِيخ المُعَاصِرِين د. أَكْرَم ضِيَاء العُمَرِي المَوْصِلِي – سيرته، وآثاره العلمية –

بسم الله الرحمن الرحيم

وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه

الحمد لله الذي جعل في أمته بقية من الرجال حملوا على عاتقهم الذود عن حياض سيرته وشريعته، بما حباهم الله به من الحجة والبيان، مصداقا لقول النبي ﷺ: “يَحمِلُ هذا العِلْمَ من كلِّ خلفٍ عُدُولُهُ، ينفون عنه تحريف الغالين، وتأويل الجاهلين، وانتحال المبطلين”[1]، فكانوا بمثابة حصون منيعة تتكسر عند أبوابها شبهات أهل الباطل.

 ومن طينة هؤلاء الأعلام شيخ مشايخنا الدكتور أكرم ضياء العمري الموصلي ، أستاذ التاريخ الإسلامي وعلوم الحديث – أمد الله في عمره – الذي كرس حياته لسيرة المصطفى ﷺ والتاريخ الإسلامي المجيد، وألف ودرَّس لعهود مديدة في الجامعات والمعاهد في عدة أقطار إسلامية: العراق، والسعودية، وقطر وغيرها من البلدان، منافحا عن مناهج المسلمين في التأليف التاريخي، فكانت كتابته على قدر كبير من الرصانة، والعمق، ما جعله يُعد من الرواد المعاصرين في ميدان السيرة والتاريخ الإسلامي.

وقد خصصت هذا المقال للحديث باقتضاب عن سيرته المشرقة، وذكر بعض مؤلفاته، ونتاجه الفكري في السيرة النبوية، والتاريخ الإسلامي، ومناهج النقد.

فأقول وبالله التوفيق:

سيرة مشرقة:

 ولد الدكتور أكرم ضياء أحمد العمري الموصلي في مدينة الموصل شمال العراق عام 1361 هـ / 1942م ، من عائلة آل العُمري من ذرية الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه، وهي من العوائل العريقة في الموصل والمتنفذة، درس بكلية التربية بجامعة بغداد وتخرج منها في العام 1963م، وحصل على شهادة الماجستير في التاريخ الإسلامي من كلية الآداب جامعة بغداد في العام 1966م،  وكان موضوعها: ” بحوث في تاريخ السنة المشرفة”، مع تحقيق كتاب:” طبقات خليفة بن خياط العصفري”، وحصل على شهادة الدكتوراه في التاريخ الإسلامي من جامعة عين شمس بالقاهرة عام 1974م، وكان موضوع أطرحته: “موارد الخطيب البغدادي في تاريخ بغداد”.

      قام بالتدريس في كلية الآداب جامعة بغداد عشر سنوات من عام 1966م، إلى عام 1976، حيث أعير بعد ذلك إلى الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، حيث رأس قسم الدراسات العليا في الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة في الفترة من العام 1977م حتى عام 1983م، ورأس المجلس العلمي في الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة في الفترة من عام 1978م، حتى عام 1983م، وعمل أستاذا للتاريخ الإسلامي في الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة،  ثم عمل أستاذا في قسم التاريخ بكلية الدعوة وأصول الدين إلى غاية عام 1415 هـ .

وعمل بعد ذلك في قسم الشؤون العلمية بمجمع الملك فهد لطباعة المصحف بالمدينة المنورة، و عضوًا في مجلس مركز خدمة السنة والسيرة النبوية منذ تأسيسه، وعضوًا في المجلس العلمي بمجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بالمدينة المنورة.

وأشرف على العشرات من رسائل الدكتوراه والماجستير خلال السنوات العشرين الماضية في الجامعات العربية وخاصة الجامعات السعودية، كما ناقش عددًا كبيرًا منها في تخصصات: الحديث، والتاريخ الإسلامي، والتربية الإسلامية، وساهم في تقويم العديد من الأعمال العلمية لجامعات مختلفة ، وكذلك في الترقيات العلمية للعديد من الأساتذة في الجامعات السعودية والعربية.

 وعمل بعد ذلك أستاذًا بكلية الشريعة والقانون بجامعة قطر عام 1995م، وهو عضو فاعل بلجنة إحياء التراث الإسلامي والنشر العلمي بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بدولة قطر، ولجهوده العلمية مُنح جائزة الملك فيصل العالمية في الدراسات الإسلامية عام 1996م[2].

آثاره العلمية:

      للدكتور أكرم ضياء العمري مؤلفات وبحوث ومقالات عدة في مجالات متنوعة: الحديث النبوي الشريف، والسيرة النبوية العطرة، و التاريخ الإسلامي، ومناهج النقد التاريخي، وتحقيق التراث، والاستشراق…وغيرها من المجالات.

وهذا مسرد لبعض مؤلفاته:

أ – الحديث النبوي الشريف:

1 ـ “بحوث في تاريخ السنة المشرفة” [3].

2 ـ تراث الترمذي العلمي[4].

3 ـ “بقي بن مخلد القرطبي ومقدمة مسنده عدد ما لكل واحد من الصحابة من الحديث”[5].  

4 ـ “مسند خليفة بن خياط”[6].  

5 ـ “منهج المحدثين في النقد مقارنا بالميثودولوجيا الغربية”[7].

أ – السيرة النبوية:

6 ـ تحقيق كتاب :”المنتخب من أزواج النبي” لمحمد بن الحسن بن زبالة (199هـ)، رواية الزبير بن بكار[8].  

7 ـ “تركة النبي ﷺ والسبل التي وجهها فيها”، لحماد بن إسحاق بن إسماعيل (267هـ)[9].

8 ـ “السيرة النبوية الصحيحة”[10]. وقد ترجم معظمه، ونشر باللغتين التركية”[11]، والإنكليزية[12].

9 ـ “من فِقهِ السِّيرة النبوية”[13].

10 ـ “مرويات السيرة النبوية بين قواعد المحدثين وروايات الإخباريين”[14].

11 ـ “المجتمع المدني في عهد النبوة، خصائصه وتنظيماته الأولى، محاولة لتطبيق قواعد المحدِّثين في نقد الروايات التاريخية”[15]. ويعد هذا البحث من بواكر الدراسات التي كتبت في تطبيق قواعد المحدثين في نقد الروايات التاريخية.

12 ـ “موقف الاستشراق من السُنَّة والسيرة النبوية”[16].

أ – التاريخ الإسلامي:

13 ـ تحقيق كتاب: “المعرفة والتاريخ”: لأبي يوسف يعقوب بن سفيان الفسوي (277هـ)، رواية عبد الله بن جعفر بن درستويه النحوي[17].

14 ـ تحقيق كتاب: ” الطبقات” لخليفة بن خياط العصفري (240هـ)، مع ذكر موارده، ودراسة كتابه الطبقات”[18].

15 ـ تحقيق كتاب: “تأريخ خليفة بن خياط العصفري (240هـ) “[19].

16 ـ “موارد الخطيب البغدادي في تاريخ بغداد”[20].  

17 ـ “الخطيب البغدادي: سيرته الذاتية، بيئته الحضارية، إنتاجه الفكري واهتماماته التربوية”[21].  ضمن كتاب: “من أعلام التربية العربية الإسلامية “، (المجلد الثاني).

18 ـ “دراسات تاريخية مع تعليقة في منهج البحث وتحقيق المخطوطات”[22].

19 ـ “عصر الخلافة الراشدة: محاولة لتطبيق قواعد النقد عند المحدثين على الرواية التاريخية”[23].  

20 ـ “موقعة عين جالوت” [24].

أ – مناهج البحث والتحقيق:

21 ـ ” تعليقة في مناهج البحث وتحقيق المخطوطات “[25]. 

22 ـ مناهج البحث وتحقيق التراث”[26].

23 ـ التراث والمعاصرة[27].

أ – القيم والحضارة والاستشراق:

24 ـ “قيم المجتمع الإسلامي من منظور تاريخي”[28].

25 ـ “الإسلام و الوعي الحضاري”[29].  

26 ـ التربية الروحية والاجتماعية في الإسلام”[30].  

27 ـ “الاستشراق”[31].

وفي الختام أحمد الله  تعالى الذي وفقني لإتمام هذا المقال حول علم: من أعلام السيرة والتاريخ المعاصرين د. أكرم ضياء العمري الموصلي – سيرته وآثاره العلمية –»، راجيا منه سبحانه وتعالى أن ينفع به، ويذخر لي أجره يوم لقائه. 

وصل الله على نبينا المجتبى، وعلى آله وأصحابه أولي النهى،

والحمد لله بدء وانتها.

****************

هوامش المقال:

([1])  ـ أخرجه الآجري في الشريعة (1/ 101 – 104)، والبيهقي وسننه (10/ 209)، وابن عبد البر في التمهيد (1/ 59)  من حديث إبراهيم بن عبد الرحمن العذري، بسند  مرسل. وله شواهد يتقوى بها عن جمع من الصحابة منهم: أسامة بن زيد، وأبي هريرة، وابن عمر، وابن مسعود، وعلي وغيرهم رضوان الله عليهم. وصححه الألباني في مشكاة المصابيح للتبريزي (رقم الحديث:248).

([2]) ـ انظر ترجمته لنفسه في كتابه: عصر الخلافة الراشدة: محاولة لنقد الرواية التاريخية وفق منهج المحدثين (ص: 527-528-529-530).

([3])  ـ طبع خمس مرات في بغداد، وبيروت، والمدينة المنورة في سنة 1967 م، 1972 م، 1975 م، 1984 م، والطبعتان الأولى والثانية بتعضيد من جامعة بغداد، والطبعة الأخيرة مطورة، وتقع في 500 صفحة.

([4])  ـ طبع في مكتبة الدار بالمدينة المنورة عام 1413 هـ.

([5])  ـ طبع في بيروت عام 1984 م.

([6])  ـ طبع في بيروت عام 1985 م.

([7])  ـ نشر  في مجلة السنة، جامعة قطرعام  1412 هـ.

([8])  ـ  طبع في المجمع العلمي بالجامعة الإسلامية عام 1982م.

([9])  ـ طبع في بيروت ط1، 1404هـ/ 1984م.

([10])  ـ طبع في مكتبة العلوم و الحكم، المدينة المنورة- 1414 هـ. مجلدان.

([11])  ـ  Istanbul 1988  .

([12])  ـ  U.S.A 1991 Maryland

([13])  ـ طبع في دار ابن حزم، عام 2012م.

([14])  ـ نشر مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بالمدينة المنورة.

([15])  ـ ظهر في طبعته الأولى في المدينة النبوية عام (1403هـ/1973م)، ثم طبع مرة أخرى في مكتبة الدار بالمدينة المنورة 1415 هـ .

([16])  ـ بحث منشور في مجلة مركز بحوث السنة والسيرة، عام 1995م.

([17]) ـ طبع الطبعة الأولى ببغداد عام 1974 م من قبل وزارة الأوقاف العراقية، وفي مؤسسة الرسالة ببيروت عام 1976 م، ونشر في مكتبة الدار بالمدينة المنورة عام 1988 م.

([18])  ـ طبع في طبعته الأولى ببغداد عام 1967 م بتعضيد من جامعة بغداد، وطبع بالرياض عام 1983م، وطبع في دار القلم،  مؤسسة الرسالة، دمشق، بيروت، ط2 1397هـ.

([19])  ـ طبع ثلاث طبعات، في العراقعام 1967 م، بتعضيد من المجمع العلمي العراقي، ودمشق عام 1977 م، و الرياض عام 1984 م.

([20]) ـ طبع بالمجلس العلمي لإحياء التراث الإسلامي، المدينة المنورة، ط1، 1401هـ/1981م.

([21]) ـ طبع  بمكتب التربية العربي لدول الخليج عام 1409 هـ 1988 م .

([22])  ـ  طبعة المجلس العلمي بالجامعة الإسلامية ط1 سنة 1403 هـ.

([23])  ـ  طبع في مكتبة العلوم و الحكم، المدينة المنورة عام 1414 هـ.

([24])  ـ نشر في مجلة الشرطة عام 1968 م.

([25])  ـ طبع في مكتبة الدار بالمدينة المنورة عام 1414 هـ.

([26])  ـ طبع في مؤسسة الرسالة، بيروت عام 1415 هـ، ويقع في 360 صفحة، وهو تطوير لكتابه “تعليقة في مناهج البحث وتحقيق المخطوطات “.

([27])  ـ طبع في رئاسة الشؤون الدينية، قطر عام 1405 هـ، كما طبع باللغة التركية باستنبول عام 1991م.

([28])  ـ نشر في جزئين ضمن سلسلة كتاب الأمة- قطر عام 1414 هـ.

([29])  ـ طبع في بيروت عام1408 هـ.

([30])  ـ نشر من قبل مركز خدمة السنة بجامعة قطر.

([31])  ـ نشر مجلة مركز السنة والسيرة، جامعة قطر 1415 هـ.

****************

جريدة المصادر والمراجع:

بحوث في تاريخ السنة المشرفة: د. أكرم ضياء العمري، مكتبة العلوم والحكم ـ المدينة النبوية ـ ط5 /1415هـ ـ 1994م.

تاريخ خليفة بن خياط: لأبي عمر خليفة بن خياط الليثي العصفري، تحقيق : د. أكرم ضياء العمري، دار القلم،  مؤسسة الرسالة، دمشق، بيروت، ط2 1397هـ.

التمهيد لما في الموطأ من المعاني والأسانيد: لأبي عمر يوسف بن عبد الله بن محمد بن عبد البر النمري الأندلسي، ت: مجموعة من العلماء ،1387هـ /1967م.

جامع بيان العلم وفضله: لأبي عمر يوسف بن عبد البر القرطبي، المطبعة المنيرية، مصر. د. تا.

السنن الكبرى: لأبي بكر أحمد بن الحسين بن علي البيهقي، ت: عبد القادر عطاء، دار الكتب العلمية، بيروت، ط3 ،1424هـ /2003م.

السيرة النبوية الصحيحة: د. أكرم ضياء العمري. مكتبة العلوم والحكم ـ المدينة ـ ط6 /1415هـ ـ 1994م.

الشريعة: للإمام أبي بكر محمد بن الحسين الأجري (ت360هـ). تحقيق: الوليد بن محمد بن نبيه سيف الرحمان. مؤسسة قرطبة ط1 /1417هـ ـ 1996م

الطبقات: أبي عمرو خليفة بن خياط شباب العصفري،تحقيق: د. أكرم ضياء العمري. مطبعة العاني ـ بغداد ـ ط1 /1387هـ ـ 1967م.

عصر الخلافة الراشدة: محاولة لنقد الرواية التاريخية وفق منهج المحدثين: د. أكرم ضياء العمري، مكتبة العبيكان، الرياض، 1414هـ.

المجتمع المدني في عهد النبوة، خصائصه وتنظيماته الأولى: د. أكرم ضياء العمري ، بالمدينة المنورة، ط1، 1983م.

مشكاة المصابيح: لولي الدين أبي عبد الله محمد بن عبد الله الخطيب العمري التبريزي، ت: محمد ناصر الدين الالباني، المكتب الإسلامي، دمشق، ط2، 1399هـ/1961م.

المعرفة والتاريخ: لأبي يوسف يعقوب بن سفيان الفسوي، رواية عبد الله بن جعفر بن درستويه النحوي، تحقيق: د. أكرم ضياء العمري. مؤسسة الرسالة ط2 /1401هـ ـ 1981م.

موارد الخطيب البغدادي في تاريخ بغداد: د. أكرم ضياء العمري. دار طيبة ط2 /1405هـ ـ 1985م.

موقف الاستشراق من السُنَّة والسيرة النبوية: د. أكرم ضياء العمري، بحث منشور في مجلة مركز بحوث السنة والسيرة، 1995م.

*راجعت المقال: خديجة أبوري

Science
اظهر المزيد

د. محمد بن علي اليــولو الجزولي

  • أستاذ باحث مؤهل بمركز ابن القطان للدراسات والأبحاث في الحديث الشريف والسيرة النبوية العطرة بالعرائش، التابع للرابطة المحمدية للعلماء بالرباط.
  • حاصل على الدكتوراه: تخصص مناهج الدراسات العلمية للسيرة النبوية شعبة الدراسات الإسلامية، جامعة ابن زهر أكادير، من خلال بحث بعنوان:” مرويات الشمائل النبوية في طبقات ابن سعد الزهري البغدادي (230هـ): جمع ودراسة”، عام 2012م.
  • أستاذ باحث بمركز الأبحاث التابع لشركة ابن القيم للتعليم والبحث العلمي بأكادير(سابقا).
  • مهتم بالتراث الإسلامي، وعلوم السيرة النبوية والحديث الشريف، شاركت في ندوات وطنية ودولية، وأنجزت عدة أبحاث ومقالات منشورة في مجلات محكمة ومواقع إلكترونية، وتحقيقات في طور النشر بحول الله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق