الرابطة المحمدية للعلماء

من أجل محاربة الإسلاموفوبيا

مسلمون ومسلمات من أجل المساواة

تم مؤخرا بمدينة برشلونة إحداث تجمع من أجل محاربة الإسلاموفوبيا وكراهية الأجانب،
وذلك بمبادرة من عدد من الجمعيات التي تمثل الجالية المسلمة المقيمة بمنطقة كاطالونيا.

وحسب قصاصة لوكالة المغرب العربي للأنباء فإن هذا التجمع، الذي أطلق عليه اسم “مسلمون
ومسلمات من أجل المساواة”، يضم جمعية النساء الأمازيغيات، وجمعية السينغاليين المقيمين
بكاطالونيا، وجمعية أصدقاء الشعب المغربي “إثران”، والجمعية الثقافية التربوية للنساء
الباكستانيات، وجمعية أديب بلادي، والرابطة الإسلامية الكاطالانية، وجمعية ابن رشد،
وجمعية شمال جنوب، والجمعية المتوسطية. ووصفت هذه الجمعيات، في بلاغ تداولته الصحافة
المحلية، الوضعية الحالية التي تتسم بكراهية المسلمين والأجانب، بأنه لا يمكن تحملها.

ومن بين الأهداف التي وضعها تجمع “مسلمون ومسلمات من أجل المساواة”، وفق المصدر السابق، النهوض بالانسجام بين مختلف مكونات المجتمع الكاطالاني، والمساواة بين الرجال والنساء،
وإدماج المهاجرين في مجتمع الاستقبال، ومحاربة التطرف بجميع أشكاله.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق