مركز ابن القطان للدراسات والأبحاث في الحديث الشريف والسيرة العطرةدراسات وأبحاث

علم السيرة النبوية بالمغرب خلال القرن السابع الهجري ومن ألف فيه ابن دحية السبتي المتوفى عام: 633هـ- نموذجا-

بسم الله الرحمن الرحيم

أصبحت السيرة النبوية علما قائما بذاته، منذ نهاية القرن الهجري الأول، وقد اختلفت أقوال الدارسين في مدلول لفظتي: المغازي، والسير، إلا أن هاتين الكلمتين مترادفتين في عرف المتقدمين، ثم غلبت التسمية بالسيرة بعد ابن هشام الحميري، ومعناها: الحوادث العامة المتعلقة بحياة النبي صلى الله عليه وسلم منذ ولادته حتى وفاته، وكذا أخبار أحوال العرب في الجاهلية كمقدمة للسيرة النبوية، ثم يمتد ذلك إلى ما بعد وفاته إلى خلافة الخلفاء الأربعة رضي الله عنهم أجمعين[1].  

هذا وقد عرفت بلاد المشرق غزارة في التأليف في السيرة النبوية الشريفة منذ القرون الأولى إلى زماننا هذا، وقد وصل أثره إلى القطر المغربي، فقد عرفت الحركة العلمية به ازدهارا معرفيا ظاهرا، وضاربا في التاريخ عبر قرون، ولعل القرن الذي اجتمع فيه ثلة من العلماء المشاهير الذين قل نظيرا لهم، وطار صيتهم كل مطار، وضربت شهرتهم الآفاق، هو: القرن السابع؛ إذ سأتحدث عن أشهر عالم من علماء المغرب، وهو العلامة ابن دحية السبتي وبعض ما ألفه مما طبع في علم السيرة النبوية:

فهو: ذو النسبين دحية والحسين، وسبط أبي البسام أبو الخطاب عمر بن الحسن بن علي بن محمد ابن دحية الكلبي السبتي (المتوفى عام: 633هـ) العلامة، الحافظ، الرحال، أفرده بالترجمة الدكتور: أنس وجاج في كتاب سماه: أبو الخطاب ابن دحية الكلبي السبتي الحافظ الرحال (548_633هـ)، مع جملة من مصادر الترجمة، كما تحدث عنه وعن مؤلفاته بإسهاب جمال عزون في مقدمة تحقيقه لكتاب الآيات البينات في ذكر ما في أعضاء الرسول من المعجزات، في محور بعنوان: ابن دحية الكلبي ومدخل إلى مصادر ترجمته، مع بيان مفصل لتراثه العلمي، وانظر أيضا ما صنعته له الأستاذة زليخة بنرمضان في مادة ترجمة ابن دحية من معلمة المغرب[2].

هذا وإن العلامة ابن دحية السبتي رحمه الله تعالى آتاه الله عز وجل سعة في التأليف، أغلبها في فني الحديث والسيرة، فمما ألفه في السيرة:

1-أعلام النصر المبين في المفاضلة بين أهلي صفين:

جاء تأليف هذا الكتاب تلبية لرغبة راغب في معرفة أخبار حرب صفين، وما جرى فيها من اقتتال بين المسلمين، مع بيان فضل علي رضي الله عنه. والكتاب طبع بتحقيق: محمد أمحزون، عن دار الغرب الإسلامي بلبنان، عام: 1998، في: 194 صفحة.

2-الآيات البينات في ذكر ما في أعضاء الرسول من المعجزات:

أتى في هذا الكتاب بما خص الله سبحانه وتعالى به أعضاء رسوله صلى الله عليه وسلم، وما مدحها به في محكم تنزيله، وما ظهر لها من المعجزات المسندة الطرق والرويات، مما استفاده شرقا وغربا من ذوي الدرايات. والكتاب طبع بتحقيق: جمال عزون عن مكتبة آل العمرين العلمية، بدولة الإمارات، عام: 1420، في: 513 صفحة.

2-التنوير في مولد السراج المنير:

أتى في الكتاب بنسب النبي صلى الله عليه وسلم وشرفه وشرف قبائل العرب، ومولد النبي صلى الله عليه وسلم، وسيرته، وصفاته، ومعجزاته. وقد تحدث عنه الدكتور أنس وكاك في مقال له بعنوان: قبس من التنوير في مولد السراج المنير للحافظ أبي الخطاب بن دحية الأندلسي (ت 633 هـ)، نشر بموقع مجلة الواضحة التي تصدرها دار الحديث الحسنية بالمغرب.

3-نهاية السول في خصائص الرسول محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم:

أتى فيه بخصائص النبي صلى الله عليه وسلم، وآداب مخاطبته، وفضائله، وما أباحه الله له من النساء، والخصائص التي انفرد بها على انبياء عليه وعليهم الصلاة والسلام. والكتاب طبع بتحقيق: عبد الله الفادني، منشورات وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بدولة قطر، عام: 1416، في: 528 صفحة.

والحاصل أن هذه التآليف الثلاثة التي ذكرتها من الإنتاج المعرفي العلمي المطبوع في السيرة النبوية الشريفة لعلم من علماء سبتة العلامة ابن دحية الكلبي، إنما غيض من فيض، وما بقي مخطوطا أكثر مما طبع، وهذا إن دل على شيء إنما يدل على غنى تراث أمتنا وكنزها الوافر، وهذا يستوجب منا الاعتناء به والمحافظة عليه والتعريف به وإحياءه.

******************

هوامش المقال:

[1] – لمزيد توسع يرجع إلى بعض الكتب في الموضوع، مثل: المصنفات المغربية في السيرة النبوية ومصنفوها للدكتور محمد يسف، ومصادر السيرة النبوية وتقويمها للدكتور فاروق حمادة، ومصادر السيرة النبوية ومقدمة في تدوين السيرة للدكتور محمد يسري سلامة.

[2] – مقدمة تحقيق الآيات البينات في ذكر ما في أعضاء الرسول من المعجزات (ص: 9_169)، معلمة المغرب (12 /3978-3979).

**************

 جريدة المراجع

أبو الخطاب ابن دحية الكلبي السبتي الحافظ الرحال (548_633هـ) لأنس وجاج، منشورات الرابطة المحمدية للعلماء، دار الأمان للنشر والتوزيع، الرباط-المغرب، الطبعة الأولى: 1431 /2010. 

أعلام النصر المبين في المفاضلة بين أهلي صفين لأبي الخطاب عمر بن الحسن بن علي بن محمد ابن دحية الكلبي السبتي، تحقيق: محمد أمحزون، دار الغرب الإسلامي، بيروت-لبنان، الطبعة الأولى: 1998.

الآيات البينات في ذكر ما في أعضاء الرسول من المعجزات لأبي الخطاب عمر بن الحسن بن علي بن محمد ابن دحية الكلبي السبتي، تحقيق: جمال عزون، مكتبة العمرين العلمية، الشارقة-الإمارات، الطبعة الأولى: 1420 /2000.

مصادر السيرة النبوية وتقويمها لفاروق حمادة، دار القلم، دمشق-سوريا، الدار الشامية، بيروت-لبنان، الطبعة الأولى: 1425 /2004.

مصادر السيرة النبوية ومقدمة في تدوين السيرة لمحمد يسري سلامة، دار الجبرتي – دار الندوة، القاهرة-مصر، الطبعة الأولى: 1431.

معلمة المغرب لجماعة من الباحثين تحت إشراف: محمد حجي، منشورات الجمعية المغربية للتأليف والترجمة والنشر ، مطابع سلا، المغرب، 1410 /1989.

نهاية السول في خصائص الرسول محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم لأبي الخطاب عمر بن الحسن بن علي بن محمد ابن دحية الكلبي السبتي، تحقيق: عبد الله الفادني، منشورات وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، قطر، الطبعة الأولى: 1416 /1995.

Science
اظهر المزيد

يوسف أزهار

  • باحث بمركز ابن القطان للدراسات والأبحاث في الحديث الشريف والسير ة النبوية العطرة بالعرائش، التابع للرابطة المحمدية للعلماء.
  • حاصل على شهادة الإجازة في الأدب شعبة الدراسات الإسلامية سنة 2006 من جامعة الحسن الثاني – عين الشق- الدار البيضاء.
  • له مشاركات في تحقيق مخطوطات الحديث والسيرة، ومقالات منشورة بموقع المركز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق