مركز الدراسات القرآنية

العلاقة بين العلوم اللسانية وعلوم الدين: موضوع ندوة بالراشيدية

 

ينظم فريق البحث في اللغة والفنون والآداب بمنطقة تافيلالت بتنسيق مع ماستر: «المناهج اللسانية وتحليل الخطاب القرآني» بالكلية المتعددة التخصصات بالرشيدية- جامعة مولاي اسماعيل- المغرب ندوة دولية علمية في موضوع: “العلاقة بين العلوم اللسانية وعلوم الدين”، يومي 24 و25 مارس 2015م.

وستناقش الندوة المحاور الآتية:

–  العلوم اللسانية (القديمة والحديثة) وعلوم الدين : حدود وتحديدات ووظائف؛

–  العلوم اللسانية وعلوم الدين : تأسيسات وعلاقات؛

–  العلوم اللسانية وعلوم الدين : نظر الابستومولوجيا و تاريخ الفكر؛

–  العلوم اللسانية وعلوم الدين: الموضوع والمنهج ولغات الوصف / تنازع الوسيلة والغاية؛

–  العلوم اللسانية و الدين: الخطاب والتأويل؛

–  علوم الدين واقتراح البرامج الأولى للنظر اللغوي والتحليل اللساني بمختلف مستوياته؛

–  التحليل اللساني والخطاب الديني(القرآني مثلا) : تنزيلات مقولية وأدوات تحليلية، من خلال اختباري الوصف والتفسير اللسانيين؛

–  العلوم اللسانية وعلوم الدين : دور علماء تافيلالت في تحديد العلاقة وتحرير الإشكال.

من خلال الإجابة على إشكالات من قبيل:

– ما حقيقة ” العلم ” ؟ وما طبيعة ” اللغة ” وما ” الدين “؟

– ما حكاية العلوم اللغوية قديما وحديثا ؟ وما تأسيسات ” علوم الدين “؟

– ما مدخل تحديد العلاقة بين العلوم اللسانية وعلوم الدين : هل بحسبان الموضوع، أم بالتضايف، أم باعتماد الاستنساب الابستمولوجي، أم برواية الحكاية التاريخية للفكر أم بعلاقة المنهج الدارس بالموضوع المدروس واللغة الواصفة بالمتن الموصوف؟

– هل لسلطة اللغة الواصفة آثار في تغيير طبيعة العلاقة بين العلوم اللسانية وعلوم الدين؟

– هل تحرر علوم التأويل هذه العلاقة من أسر تنازع المجالات والنظريات؟

– أين تسكن الدراسات اللغوية القديمة في هذا الإشكال ؟ وما موقع العلوم الشرعية في تنقيح هذه العلاقة؟

–  ما جديد اللسانيات ومستويات الوصف اللغوي الحديث في التأسيس المبدع لهذه العلاقة ؟

– كيف مارس علماء تافيلالت – وهم يشكلون نموذجها العلمي والأدبي والفني- هذا الإشكال من خلال تمثلهم علاقة الدين باللغة؟ وعلوم اللغة بعلوم الدين؟

لأجل ذلك ينتظر فريق البحث مساهمات السادة والسيدات من أهل العلم والفكر والاختصاص في المحاور الآتية :

محاور هي بدايات دورة من التأمل والتفاكر والمطارحة تمتد إلى مسافة تقريب الرؤى وتبادل الخبرات في تدبير هذه الإشكالات العلمية للوصول إلى إنتاج نموذج تفسيري مستثمر للجهود والطاقات البحثية ؛ مجسد لأثر المنطقة تاريخيا في تحقيق البعد الكوني الجامع للمعرفة النافعة والحقيقة العلمية الهادية.

ملحوظة هامة: منسق الندوة :الدكتور محمد السهول/ البريد الإلكتروني للندوة لتلقي البحوث:

ouloumalloghawadin@gmail.com

الهاتف:  0672393342 212+/ 0668757584 212+/ 0667082105  212+  
الناسوخ (الفاكس):05-35-57-43-07 212+

                                                                           محمد لحمادي
                                                                          مركز الدراسات القرآنية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق