مركز الإمام الجنيد للدراسات والبحوث الصوفية المتخصصة

التصوف والثوابت الدينية المغربية

 في إطار التعاون مع كافة المؤسسات التربوية والثقافية والمهنية والمجتمع المدني وغيرها، نظمت مدرسة الفتح بشراكة مع مركز الإمام الجنيد ندوة وطنية حول “التصوف والثوابت الدينية المغربية“، وذلك خلال شهر فبراير من هذه السنة. وقد شارك في هذه الندوة العلمية كلُّ من:

– السيد عبد الله معصر، رئيس مركز دراس بن إسماعيل مسيرا.

– السيد إسماعيل راضي، رئيس مركز الإمام الجنيد، بمداخلة تحت عنوان: مكانة التصوف بين العلوم الإسلامية.

– السيد أحمد غاني، مندوب الجهة الشرقية لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، بمداخلة بعنوان: المقاصد الشرعية للتربية الصوفية.

– السيد أحمد الورايني رئيس المجلس العلمي المحلي لإقليم تازة، بمداخلة حملت عنوان: البعد الصوفي عند فقهاء الأمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق