الرابطة المحمدية للعلماء

1.8 مليون مصلّ في المسجد النبوي بعد مشروع التوسعة

أكد الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، أن المسجد النبوي الشريف، بعد مشروع التوسعة، بات قادرا على استيعاب ما يناهز 1.8 مليون مصل مع نهاية أعمال المشروع.

وقال في تصريح صحفي إن “هذه التوسعة الشاملة الكبرى تعد أكبر توسعة في التاريخ للمسجد النبوي الشريف، وستشمل مسطحات بناء إجمالية تقدر بحوالي مليون ومائة ألف متر مربع، مع إضافة بوابة رئيسية للتوسعة الجديدة بمنارتين رئيسيتين وأربع منارات جانبية على أركان التوسعة والساحات، بطاقة استيعابية تسع مليوناً وستمائة ألف مصل، مما يوفر أماكن للصلاة بالأدوار المختلفة لتأتي متواكبة مع تزايد أعداد الحجاج والمعتمرين والزائرين الذين سيودعون بهذا المشروع التاريخي مشكلة الاكتظاظ إلى الأبد إن شاء الله”.

واعتبر السديس أن هذا المنجز التاريخي سيكون له “أثره الإيجابي البالغ في أداء الحرمين الشريفين ورسالتهما الإسلامية العظيمة في نشر الخير واليمن والوسطية والاعتدال والسلام والمحبة والتسامح والحوار والوئام”.

وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق