الرابطة المحمدية للعلماء

وزراء خارجية الدول الإسلامية يلتزمون بتنفيذ قرارات قمة مكة المكرمة

جدد وزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي التزامهم بالتنفيذ الكامل لقرارات مؤتمر القمة التي عقدت في مدينة مكة المكرمة يومي 14 و15 غشت الأخير، وأشاد الاجتماع التنسيقي السنوي لوزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي بقيادة الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، خادم الحرمين الشريفين، لمبادرته لعقد القمة الإسلامية الاستثنائية الرابعة في مكة المكرمة يومي 14 و15 غشت الأخير لتعزيز التضامن الإسلامي.

وأصدر وزراء الخارجية بياناً يدين الفعل المنتهك للحرمات المتمثل في نشر الفيلم المسيء الموسوم “براءة المسلمين”، ونشر الرسوم الكاريكاتورية التي تستهزئ من النبي محمد (صلى الله عليه وسلم).

وعقد الاجتماع التنسيقي السنوي في مقر هيئة الأمم المتحدة بنيويورك يوم 28 شتنبر الأخير، تحت رئاسة السيد يرزهان كازيخانوف، وزير شؤون خارجية كازاخستان، وحضره ممثل عن الأمين العام للأمم المتحدة.

وقال الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، أكمل الدين إحسان أوغلو، في كلمته التي ألقاها أمام الاجتماع، إن الدول الأعضاء في المنظمة تمكنت من تكوين كتلة تصويتية قوية إلى حد كبير في منظومة الأمم المتحدة، مؤكدا الحاجة إلى تعزيز وحدتهم واستخدام موقفهم القوي بحكمة، وضرب مثلاً بالقرار 16/18 الذي اعتمدته الأغلبية برعاية منظمة التعاون الإسلامي والمتعلق بمكافحة التعصب الديني، وذلك في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، كدليل على قوتهم المكتسبة.

موقع منظمة التعاون الإسلامي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق