الرابطة المحمدية للعلماء

وزان تحتفي باللغة العربية في يومها العالمي

نظمت “جمعية أساتذة اللغة العربية” بوزان أخيرا، بمناسبة “اليوم العالمي للغة العربية” الذي قررت منظمة اليونسكو باقتراح من المغرب والسعودية الاحتفال به يوم 18 دجنبر من كل سنة وبشراكة مع النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية، ندوة علمية تحت عنوان “اللغة العربية: واقع وتحديات”، بدار الشباب بوزان.

افتتحت الندوة بكلمة النائب الإقليمي الدكتور نور الدين الدهاج تلاها نيابة عنه محمد زاعيم، تطرق فيها إلى أهمية اللغة العربية، وارتفاع عدد المتحدثين بها، كما أشاد بالاختيار الموفق لجمعية أساتذة اللغة العربية لمحور الندوة.

وشارك في هذه الندوة، التي قام بتسييرها عبدالعزيز باحسين، عدد من الباحثين والمهتمين بالشأن اللغوي، ففي البداية قدم عبدالصمد بوذياب (عضو المجلس العلمي المحلي بوزان) مداخلة بعنوان “اللغة العربية: وتثبيت الهوية”، استهلها بتحديد مفاهيمي للغة والهوية، وكشف عن العلاقة بينهما من جهة، والعلاقة بين اللغة والثقافة والدين من جهة أخرى، لينتقل بعد ذلك إلى رصد بعض الانحرافات اللغوية في الإعلام، والسلوكات اللغوية والفردية والجماعية التي ينبغي محاربتها، وختم المتدخل كلمته بالدعوة إلى ضرورة حماية اللسان العربي.

ميدل إيست أونلاين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق