الرابطة المحمدية للعلماء

هامبورغ تستعد للاعتراف بأعياد المسلمين

تنتظر مدينة هامبورغ الألمانية موافقة البرلمان المحلي على الاعتراف ببعض الأعياد الإسلامية أيام عطل رسمية، وذلك في خطوة تعتبر سابقة في ألمانيا حيث يعيش 5% من المسلمين.

وقد أبرمت هامبورغ، ثاني كبرى المدن الألمانية، اتفاقا اعتبر تاريخيا مع جاليتها الإسلامية.

ويمنح الاتفاق المسلمين حقوقا تتعلق بالتعليم الديني في المدارس وبمراسم الدفن على سبيل المثال، ويتعهد المسلمون من جانبهم باحترام الحقوق الأساسية وبتشجيع المساواة بين الرجال والنساء.

وسيستفيد حوالي 180 ألف مسلم في هامبورغ من ثلاثة أيام عطلة، لكن يتعين عليهم أن يأخذوها أيام إجازة على غرار بعض الأعياد المسيحية التي تتوقف فيها الدوائر الرسمية عن العمل.

وتعد الجالية الإسلامية في هامبورغ، المؤلفة من أتراك وباكستانيين وعراقيين وأفغان، خليطا سيقول كلمته أيضا في التعليم الديني بالمدارس الرسمية.

الألمانية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق