الرابطة المحمدية للعلماء

ندوة دولية حول أوضاع المسلمين في جزر الجنوب الغربي من المحيط الهندي

تعقد المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، ندوة دولية حول أوضاع المسلمين في جزر الجنوب الغربي من المحيط الهندي، تحت عنوان (ثراء متنوع وهوية هندية محيطية) (une richesse plurielle et une identité india-océanique) بالتعاون مع الجمعية الإسلامية في لاريينيون AMR في الفترة من 20 إلى 22 يونيو 2012.

ويشارك في هذه الندوة جمعيات ومراكز ثقافية إسلامية من جزيرة مدغشقر، وجزر السيشل، وجزر المالديف، وجزيرة موريس، وجزيرة رودريك، وجزيرة مايوت، وجزر القمر، وجزيرة لاريينيون.

وستعقد الندوة أشغالها في قصر المدينة بحضور حاكم الجزيرة وعمدة مدينة سان دوني، وشخصيات سياسية وأكاديمية ودينية.

وتهدف هذه الندوة التي تأتي في إطار تفعيل استراتيجية العمل الثقافي للمسلمين خارج العالم الإسلامي، للتعريف بأوضاع الأقليات المسلمة في جزر الجنوب الغربي للمحيط الهندي، وإبراز التنوع اللغوي والثقافي والمذهبي والعرقي لهذه المناطق.

وستتناول الندوة عدداً من المحاور تتعلق بوضعية المسلمين في البلاد السواحيلية، ومستقبل المسلمين في المقاطعات الفرنسية ما وراء البحار، وأوضاع الإسلام المَاوْري Mahorais في إفريقيا الشرقية، وهجرة التجار المسلمين من شبه الجزيرة الهندية، ووضعية المرأة المسلمة في جزيرة لاريينيون، وتفعيل دور المؤسسات الإسلامية في جزيرة لارينيون، والإسلام والحوار بين الأديان في جزيرة لاريينون.

وسيمثل المنظمة في هذه الندوة، ويشرف على جوانبها الأكاديمية والتنظيمية، الدكتور عبد الإله بن عرفة، الخبير في التنوع الثقافي والسياسات الثقافية، في مديرية الثقافة والاتصال.

عن الإسيسكو

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق